طبيب يقتحم مستشفى عموميا ويختطف مولودا من حضن أمه ويسلمه لامرأة عاقر مقابل 10 ملايين

طبيب يقتحم مستشفى عموميا ويختطف مولودا من حضن أمه ويسلمه لامرأة عاقر مقابل 10 ملايين

مراكش: عزيز باطراح

هزت جريمة أخلاقية، أول أمس (الثلاثاء)، مدينة مراكش، عندما تسلل طبيب إلى مستشفى ابن طفيل في جنح الظلام، مثل سارق محترف، واختطف طفلا حديث الولادة من حضن أمه، قبل أن يسلمه لامرأة عاقر كانت ترقد بإحدى المصحات الطبية المشهورة بمراكش، قبل أن تخرج منها وهي تحمل المولود مدعية أمام أقاربها أنها وضعته للتو. لكن مصالح الشرطة القضائية، بتنسيق مع مصالح إدارة مراقبة التراب الوطني (الديستي)، وفي ظرف قياسي لا يتعدى بضع ساعات، تمكنت من فك لغز هذه الجريمة، ليتم اعتقال الطبيب والمرأة العاقر رفقة زوجها بالإضافة إلى أحد الوسطاء، حيث تم إخضاع الجميع لتدابير الحراسة النظرية قبل إحالتهم على النيابة العامة المختصة.

وبدأت تفاصيل هذه الجريمة عندما اشتد المخاض بـ«سميرة.ع»، البالغة من العمر 35 سنة، والقاطنة بدوار «كوكو» بتراب الجماعة القروية «تسلطانت» ضواحي مراكش، حيث رافقها زوجها إلى مستشفى ابن طفيل حوالي الساعة التاسعة من صباح يوم الاثنين، وبعدما فحصها الطبيب، تبين أن الحامل لا بد أن تخضع لعملية قيصرية، ليغادر الزوج قسم الولادة، وظل خارج أسوار المستشفى ينتظر لساعات دون أن يسمح له الحراس بدخول المستشفى من أجل الاطمئنان على زوجته إلا في حدود الساعة الرابعة بعد الزوال، موعد الزيارة القانونية، حيث وجد زوجته ومولودها الذكر في صحة جيدة ولا يعانيان من أية مشاكل صحية. «كنت رفقة أفراد من عائلتي وعائلة زوجتي والتقطنا صورا تذكارية للمولود في أجواء احتفالية»، يقول «ناصر بنصالح»، زوج الأم في تصريحه للجريدة، مضيفا أنه خلال تلك الأثناء دخل عليهم أحد الأطباء بزيه الرسمي، وفحص جرح الأم كما فحص المولود، «وطلب مني أن يأخذ عينة من دمي ومن دم المولود، ولم أتردد في ذلك، ليغادر الطبيب وهو يحمل عينات الدم في أنابيب زجاجية»، يضيف ناصر في تصريحاته للجريدة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة