طعنات بجثة فقيه تستنفر الدرك الملكي باشتوكة أيت باها

اشتوكة أيت باها: حسن أنفلوس

استنفرت جثة فقيه تم العثور عليها، مساء أول أمس الخميس، مصالح الدرك الملكي باشتوكة أيت باها، ووجدت جثة الفقيه وبها طعنات على مستوى أنحاء متفرقة من الجسد، وفق ما أوضحته مصادر محلية، والتي أشارت إلى أن الجاني أو الجناة المحتملين عمدوا إلى تكبيل الفقيه من يديه ورجليه قبل الإجهاز على حياته. حيث رجحت المصادر ذاتها أن يكون الضحية قد تعرض لتصفية من قبل مجهولين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.