طلبة الطب يتوعدون الوردي بصيف ساخن ويتهمونه بالتفريق بينهم وبين الأطباء

طلبة الطب يتوعدون الوردي بصيف ساخن ويتهمونه بالتفريق بينهم وبين الأطباء

النعمان اليعلاوي

يتواصل شد الحبل بين الأطباء وطلبة كليات الطب وطب الأسنان من جهة ووزارة الصحة من جهة ثانية على خلفية مشروع الوزير الحسين الوردي، الوصي على القطاع، بفرض الخدمة المدنية الإجبارية على الأطباء الخريجين الجدد، وذلك من خلال مرسوم يلزم الأطباء الجدد الإشتغال إلزاما لمدة عامين في المناطق النائية قبل التعيين من قبل الوزارة.
وقد هاجم مجلس طلبة كليات الطب بالمغرب وزير الصحة، الحسين الوردي متهما إياه بالعمل على التفرقة بين الطلبة والأطباء من خلال دعوة الأطباء المقيمين للحوار واستثناء الطلبة، متوعدين الوزير بصيف احتجاجات ودخول جامعي ساخن مالم يستجب لمطالب الطلبة الأطباء في الحوار، حسب بيان لمجلس طلبة كليات الطب بالمغرب، توصل “فلاش بريس” بنسخة منه.
وحمل طالبة الطب الحكومة والوزارة الوصية مسؤولية ما ستؤول إليه الأوضاع، في ضل نهج الحكومة والوزارة لسياسة “الاستعباد والتحكم” التي تتضح من خطابات رئيس الحكومة ووزير الصحة، بالإضافة إلى “الخرجات الإعلامية التي تضرب كرامة الطلبة الأطباء عرض الحائط وتشكك في وطنيتهم” حسب بيان المجلس الذي دعا الأطباء الطلبة إلى “النزول بقوة خلال الوقفة الوطنية التي سيتم تنظيمها يوم 23 يوليوز أمام وزارة الصحة”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *