MGPAP_Top

عائلة ضحية رصاصة شرطي ببني ملال تناشد الملك إنقاذ ابنها

عائلة ضحية رصاصة شرطي ببني ملال تناشد الملك إنقاذ ابنها

بني ملال: مصطفى عفيف

لم تكن أسرة المهدي عثمان، 18 سنة، ضحية رصاصة طائشة من مسدس شرطي ببني ملال، تفكر يوما أن حياة ابنها ستنقلب رأسا على عقب، وتتحول إلى كابوس مرعب، وسلسلة من المعاناة اليومية، بعد بتر ساقه، ما كانت له مضاعفات وخيمة على صحة الشاب، خاصة بعد نقله من المركز الاستشفائي الجامعي بالدار البيضاء إلى مدينة بني ملال، حيث يعيش اليوم وضعا مقلقا بعد تدهور حالته الصحية، مما جعل أسرته تطلق صرخة نداء لذوي القلوب الرحيمة من أجل مساعدتها على نقل ابنها إلى مؤسسة استشفائية، تتوفر فيها كل المستلزمات الطبية التي يحتاجها ابنها الذي يعاني من شدة الألم.

عائلة المهدي وبعد تخلي كل المسؤولين عن وعودهم وإغلاق جميع الأبواب في وجهها، فضلت صفحات موقع التواصل الاجتماعي «يوتيوب» لتوجيه نداء استغاثة، تطالب من خلاله الملك محمد السادس بالتدخل العاجل للمساعدة في نقل ابنها إلى المستشفى العسكري، أو إلى مستشفى تتوفر فيه العناية الضرورية، بدل معاناته في صمت أمام أنظار والدته وشقيقته، بمستشفى بني ملال، بحيث كشفت شقيقة المهدي التي وجهت هذا النداء عن تخلي مؤسسة الأعمال الاجتماعية لرجال الأمن عن وعدها السابق، وكذا عن غياب التجهيزات والعناية الضرورية بالمؤسسات الاستشفائية بمدينة بني ملال.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة