الرئيسية

عبد المومني يرد على اتهامات يتيم ويعلن إطلاق بوابة التعاضدية العامة

النعمان اليعلاوي

 

 

وجه عبد المولى عبد المومني، رئيس التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، انتقادات لاذعة لوزير الشغل الإدماج المهني، محمد يتيم، معتبرا أن اتهمات يتيم بوجود خروقات في التعاضدية خلال أزيد من عقد من الزمن “لا أساس لها من الصحة” على حد تعبير عبد المومني، الذي قال في ندوة صحفية خصصت لإطلاق البوابة الالكترونية الرسمية للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، مساء اليوم بالرباط، إن “التعاضية قدمت جميع حساباتها لا أدق من تقرير مفتش الحسابات التابع لوزارة المالية، والتي بينت حسن التدبير المالي في التعاضدية العامة خلال فترة 2009 إلى هذه السنة”، يشير عبد المومني.

 

في السياق ذاته، أضاف المتحدث ردا على يتيم أن “أقوى جواب على تلك الاتهامات قوله تعالى: إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا”، مبرزا أن  التعاضدية تعاني من إرث السنوات ما قبل 2009، مشددا على ضرورة محاكمة النتائج “الإيجابية” التي حصلت عليها التعاضدية اليوم، جراء عدد من الأعمال، والخدمات التي تقوم بها الإدارة من أجل النهوض بالمؤسسة، سواء تجاه المنخرطين والمستفيدين، أو تجاه موظفيها.
وقال عبد المومني إن التعاضدية باتت تكتسب مكانة اقليمية من خلال الاتحاد الافريقي الذي ترأسه بالإضافة إلى المكانة الدولية التي ستتعزز بتأسيس الاتحاد العالمي، موضحا بخصوص معالجة ملفات الموظفين أن مكتب التعاضدية “يجتمع مع جميع النقابات مرتين في السنة، الشيء الذي لم يكن متوفرا قبل سنة 2009″، مشيرا أن التعاضدية أنفقت “ثلاث مليارات و500 مليون سنتيم، لتحسين وضعية الموظفين الذين لم يستفيدوا في السابق من حقوقهم، جراء السياسة القديمة التي كان الرئيس السابق يتعامل بها”، وأشار إلى أن من بين القرارات التي اتخذتها التعاضدية توفير تقاعد تكميلي للموظفين وصندوق  للتضامن بالاضافة إلى ضخ المزيد من الدعم لمالية جمعية الأعمال الاجتماعية.

 

وأشار عبد المومني إلى أن البوابة  الالكترونية للتعاضدية العامة ستفتح باب جديدا للتواصل بين التعاضدية والمنخرطين ودويهم، بالإضافة إلى الخدمات التي تقدمها هذه البوابة من خلال تسجيل وتتبع الملفات والطلبات، وكما ستمكن المؤسسات المنخرطة بالتعاضدية من التصريح بالمنخرطين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق