تقارير سياسية

عبد النبوي يأمر بفتح تحقيق حول اتهامات لشخصيات قضائية على خلفية مقتل المغنية زاينة

علمت “الأخبار بريس” من مصادر مطلعة، أنه بتعليمات من رئيس النيابة العامة، محمد عبد النباوي، أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف، بفتح تحقيق حول المعلومات التي أدلى بها شخص من خلال أشرطة نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، يوجه فيها اتهامات لقضاة بالمحكمة الابتدائية بخنيفرة وضابط شرطة يعمل بنفس المدينة، تربطهم علاقة مفترضة بوفاة الفنانة “زاينة” التي عثر عليها خلال شهر أبريل 2017 جثة هامدة أمام المركز الاستشفائي بالمدينة.

وأفادت المصادر، أن عناصر الشرطة، قامت، أول أمس الإثنين، بإحضار صاحب الأشرطة “م.ل” الذي يتحدر من منطقة مريرت، للإدلاء بشهادته، بعدما كشف أنه تم تجنيده من طرف مسؤولين بالقضاء والأمن لقتل المغنية، لكنه رفض ذلك، وأثارت أشرطة الشاهد المفترض الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، ما جعل إشاعات تتناسل حول علاقة هذه المغنية بشخصيات معروفة بالإقليم، وكذلك الظروف الغامضة التي توفيت فيها، ومن المنتظر أن يكشف التحقيق عن معطيات مثيرة في هذا الملف، بعد دخول رئاسة النيابة العامة على الخط.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق