عجلة الدراجة المغربية تدور اليوم من القاعدة العسكرية لـ«كوباكابانا»

عجلة الدراجة المغربية تدور اليوم من القاعدة العسكرية لـ«كوباكابانا»

يستهل المنتخب الوطني للدراجات المكون من الثلاثي سفيان حدي، محسن الحسايني وأنس أيت العبدية، تحت قيادة المدرب الوطني محمد بلال، رحلة الدفاع عن القميص الوطني، اليوم (السبت)، في منافسات الألعاب الأولمبية بخوض غمار سباق على الطريق مسافته 237 كيلومترا، سينطلق من القاعدة العسكرية فور كوباكابانا، ويشارك فيه الأبطال المغاربة تحت تأطير من المدرب الوطني، محمد بلال، والمدير التقني، مصطفى النجاري.

ووقع اختيار الناخب الوطني على محسن الحسايني وسفيان حدي، لخوض منافسات السباق ضد الساعة بالنظر إلى سيطرة الثنائي المذكور على لقب بطولة المغرب في هذا النوع من السباقات في السنوات العشر الأخيرة، بحيث توج محسن الحسايني بلقب البطولة الإفريقية التي أقيمت، أخيرا، بمدينة ابن سليمان، بعدما سحب البساط من تحت الإريتيري دانييل تكليهايمانوت، فيما سيطر سفيان حدي على لقب بطولة المغرب سنوات 2013،2014، 2015 و 2016.

وسيجرى السباق ضد الساعة على مسافة 54 كيلومترا، يوم الأربعاء المقبل، بكوباكابانا.

وحسن الحسايني، عميد المنتخب المغربي للدراجات، من مواليد 23 غشت 1985 بخريبكة، ينتمي إلى فريق بلانكا سبور البيضاوي، حصد أول ألقابه بالألعاب العربية، حين فاز بالميدالية الذهبية في السباق على الطريق سنة 2007. وفاز بمراحل لطوافات إفريقية خاضها رفقة الفريق الوطني، سنتي 2007 و2009، وفاز ببطولة المغرب في السباق ضد الساعة وظفر بطواف مالي، واحتل المراتب الأولى في طوافات إفريقية أخرى، مكنته من احتلال المركز الثالث في تصنيف «أفريكا تور»، الذي يصدره الاتحاد الدولي للدراجات.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة