GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

عدوة يلتحق بالظفرة الإماراتي لثلاثة أشهر قادما من شونغ الصيني

عدوة يلتحق بالظفرة الإماراتي لثلاثة أشهر قادما من شونغ الصيني

عبد العزيز خمال

نجح الدولي المغربي، عصام عدوة، في إنقاذ موسمه من الضياع، بعد انتهاء منافسات الدوري الصيني، متم أكتوبر الماضي، وخوفا من العطالة التي لا تخدم مصالحه مستقبلا، ليوقع في كشوفات الظفرة الإماراتي، بموجب عقد يمتد لثلاثة أشهر، كما أنه لم يناقش كثيرا الأمور المادية، بقدر ما يبحث عن التنافسية وكسب الرسمية ضمن مجموعة المدرب الفرنسي لوران بانيد، وللمساهمة في إبعادها عن المرتبة ما قبل الأخيرة في الدوري المحلي، حيث اكتفت بحصد 12 نقطة، من أربعة عشر مواجهة، تحققت من ثلاث انتصارات، ومثلها تعادلات، وثمانية هزائم، مع تسجيل 17 هدفا، واستقبال 28 توقيعا.
وفضل عصام عدوة، مجاورة الظفرة الإماراتي، لأنه يعرف كثيرا أجواء التباري في الخليج العربي، حيث جاور في وقت سابق الكويت الكويتي، وبإمكانه أن يصبح واحدا من أبرز اللاعبين في الدوري المحلي، خاصة أنه يتوفر على لياقة بدنية عالية، ويمزج بين العديد من الأدوار، سواء في الدفاع أو الهجوم، علما أنه أدار ظهره لعروض قوية، وبمبالغ مالية مرتفعة، تقدم بها مسؤولو بتيس وإيبار الإسبانيين، كما رفض البقاء بالصين لتوقف المنافسة الكروية، ولطول المسافة، وما ينتج عنه من إرهاق يبقى في غنى عنه، زد على ذلك المعسكرات المتعددة للمنتخب الوطني، بقيادة المدرب بادو الزاكي، بحثا عن التأهل إلى “كان” الغابون 2017، ومونديال روسيا عام 2018، حيث تتطلب التركيز، والتنافسية، والإعداد الجيد، للحفاظ على الرسمية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة