عشرات المهاجرين المغاربة العالقين بليبيا يستنجدون الحكومة لترحيلهم

عشرات المهاجرين المغاربة العالقين بليبيا يستنجدون الحكومة لترحيلهم

النعمان اليعلاوي

طالب عشرات المهاجرين غير الشرعيين المغاربة العالقين بليبيا حكومة سعد الدين العثماني بالتعجيل بترحيلهم للمغرب، بعد أزيد من ستة أشهر قضوها في مركز للإيواء الخاص بالمهاجرين غير الشرعيين. ونشر المهاجرون شريط فيديو من داخل المركز (تتوفر عليه “الأخبار”) يحكي فيه أحدهم، وهو محاط بعشرات من رفاقه، المعاناة التي لاقوها أثناء محاولتهم الهجرة السرية من السواحل الليبية، ويطالب فيه حكومة سعد الدين العثماني بالتدخل لإنقاذ عشرات الأسر العالقة في مركز الإيواء، موضحا أن هناك العديد من الأطفال والنساء من بين نزلاء المركز الذين يعانون أمراضا مزمنة، وأنهم دخلوا في إضراب عن  الطعام بعد تدهور حالتهم الصحية والاجتماعية داخل المركز الذي بات شبه فارغ إلى من المهاجرين غير الشرعيين المغاربة.
وفي السياق ذاته، أشار المتحدث، الذي ظهر في الشريط بوجه مكشوف، إلى أن عدد المهاجرين المغاربة في مركز الإيواء الليبي التابع لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية بطرابلس بلغ 233 مهاجرا، مبينا أن «الحكومة رفضت ترحيلنا رغم تدخل منظمة الهجرة العالمية»، حسب المتحدث في الشريط، والذي قال إن «المسؤولين والقيمين على مركز الإيواء حذروا من تدهور حالة النزلاء، وأن الأوضاع الصحية تزيد سوءا بسبب الإضراب عن الطعام»، وأضاف أن «الجهات المغربية الدبلوماسية تنكرت لهؤلاء المهاجرين، وأن المنظمات والجمعيات الحقوقية كانت طالبت بضرورة العمل على إعادة ترحيلنا وهو ما لم تستجب له الحكومة»، مناشدا الملك محمد السادس من أجل التدخل لإعادتهم إلى وطنهم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة