عصابة تخطف سيارة فارهة من صاحبتها بالجديدة

الجديدة: أحمد الزوين

 

تمكن ثلاثة عناصر، على طريقة المافيا، من سرقة سيارة فارهة بحي المنار بمدينة الجديدة، أول أمس الثلاثاء، وأرغمت بالقوة صاحبة سيارة «مرسيدس 220» على مدها بهاتفها النقال ومفتاحي السيارة والمنزل، الذي يتكون من ثلاثة طوابق، حيث قامت باقتحامه وسرقت منه مجموعة من الحاجيات المهمة والذاكرة التي تخزن الفيديوهات التي تلتقطها عدسات كاميرا المراقبة المثبتة أمام المنزل.
وحسب مصادر عليمة، فإن قسم الشرطة القضائية بالمديرية العامة للأمن الوطني قد دخل على الخط، إلى جانب المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية وعناصر الفرقة الجنائية وتقنيي المصلحة العلمية ورئيس الأمن الإقليمي والدائرة الأمنية الرابعة، التي وقعت الحادثة بنفوذها، بحيث تمكن أفراد العصابة المذكورة في بداية الأمر من اقتحام منزل صاحبة السيارة الذي تعرض للسرقة، والذي أخذت منه المصالح الأمنية مجموعة من العينات، وتم رفع البصمات التي ستساعدها في تحديد هوية عناصر المافيا التي قامت بهذه السرقة الغريبة.
وقامت العناصر الأمنية بمختلف تلاوينها بعمليات تمشيطية واسعة النطاق، بهدف اعتقال العناصر الثلاثة التي روعت حي المنار بمدينة الجديدة وزرعت الخوف والذعر في نفوس السيدات اللواتي يمتطين السيارات الفارهة، خوفا من اختطاف سياراتهن بالطريقة الهوليودية التي سرقت بها سيارة السيدة سالفة الذكر، دون أن يتمكن الجيران من إنقاذها، رغم أن عملية الاختطاف تمت في واضحة النهار، خلال الفترة الزوالية من أول أمس الثلاثاء.
وكانت عناصر العصابة تمتطي سيارة فارهة رباعية الدفع، مشكوك في بياناتها، حيث عمدت إلى استعمالها في تنفيذ هذه السرقة الموصوفة، وقد تكون هي الأخرى قد سرقت بالطريقة نفسها من أصحابها من طرف عناصر المافيا المتخصصة في اختطاف السيارات من النوع الجيد وتزوير لوحاتها المعدنية، بهدف تضليل العناصر الأمنية وإبعاد الشبهات عنها.
وبعد اختطاف أفراد المافيا للسيارة الفارهة من نوع «مرسيدس 220» والحاجيات المهمة من منزل السيدة صاحبة السيارة المذكورة، لاذوا بالفرار في اتجاه وجهة مجهولة، بعدما انطلقوا بسرعة جنونية عقب امتطائهم السيارتين (السيارة رباعية الدفع، وسيارة «مرسيدس» التي تم اختطافها)، وما زالت التحقيقات والأبحاث متواصلة من أجل الوصول إلى الفاعلين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.