عقد لقاءات مثمرة بين التجاري وفا بنك ورجال الأعمال الطوغوليين لإبراز فرص التعاون والشراكة

عقد لقاءات مثمرة بين التجاري وفا بنك ورجال الأعمال الطوغوليين لإبراز فرص التعاون والشراكة

هـ.ب

خصصت مجموعة التجاري وفا بنك، يومي 16 و19 يونيو الجاري، استقبالا مهما لبعثة طوغولية، في إطار زيارة روبيرت دوسي، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الطوغولي للمغرب. وكان هذا اللقاء مناسبة للطرفين من أجل التطرق إلى مختلف فرص التعاون والشراكة بين مجموعة التجاري وفا بنك والطوغو، حيث استعرض المسؤولون الطوغوليون المشاريع الكبرى المسطرة من قبل الدولة في مجالات البنيات التحتية والصناعية والخدماتية، بالإضافة إلى استعراض انتظارات الحكومة الطوغولية في ما يخص الاستشارة والمواكبة البنكية والمالية.
وقدم بوبكر الجاي مدير عام بالتجاري وفا بنك، استراتيجية المجموعة على الصعيد الدولي ونموذج البنك الشمولي المعتمد. كما أكد دعم مجموعة التجاري وفا بنك لمبادرات الحكومة الطوغولية الرامية إلى ترسيخ نمو اقتصادي مستدام ومندمج.
تجدر الإشارة إلى أن اللقاء الأول، الذي تم يوم 16 يونيو، حضره وزير الشؤون الخارجية والتعاون الطوغولي، روبرت دوساي، مرفوقا بشخصيات حكومية رسمية ومن القطاع الخاص أيضا من الطوغو، من بينهم صودكان كوفي، المستشار الاقتصادي للرئيس الطوغولي، وأدنو كودجو، مدير التعاون الدولي، وسوهونا ميبا، رئيس غرفة التجارة والصناعة بالطوغو، وسوهانا بالبالي، رئيس المجلس الإداري لـ “بيا طوغو” المصرفية. وعن التجاري وفا بنك، حضر اللقاء بوبكر الجاي، مدير عام، الذي كان محاطا بأطر أخرى من المجموعة. أما بخصوص اللقاء الثاني، المنعقد يوم 19 يونيو الجاري، فكان عبارة عن جلستين، الأولى عامة، والثانية خصصت للعلاقات الثنائية “بي تو بي” بين رجال الأعمال الطوغوليين ونظرائهم المغاربة زبناء البنك. وشهدت الجلسة العامة، التي ترأسها محمد الكتاني، الرئيس المدير العام لمجموعة التجاري وفا بنك، وسهونا ميبا، رئيس غرفة التجارة والصناعة الطوغولي، مشاركة أزيد من 60 مقاولة مغربية من بينها المقاولات الكبرى والمقاولات الصغرى والمتوسطة زبونات البنك، وبعثة رجال أعمال طوغوليين تتكون من أزيد من 15 مقاولة ممثلة لقطاعات التوزيع، والصناعات الغذائية، والإسمنت، والفوسفاط، والكهرباء، والاستشارة، والبناء والأشغال العمومية، واللوجستيك، والكيمياء، والتجارة. وفي هذا الصدد، ذكر الكتاني بالتزام وانخراط مجموعة التجاري وفا بنك، إلى جانب الفاعلين الطوغوليين والمغاربة لدعم مشاريعهم على المستوى الدولي، من خلال وضع شبكة دولية للبنك رهن إشارتهم، إضافة إلى خبرة فرق البنك، إلى جانب عرض للمواكبة.
من جانبه، استعرض رئيس غرفة التجارة والصناعة الطوغولية، الفرص الاستثمارية التي توفرها الطوغو، في مجموعة من القطاعات من بينها النقل، والموانئ، والفلاحة، والتكنولوجيات الحديثة للاتصال، والسياحة، والطاقة والمعادن. ودعا كذلك الفاعلين المغاربة للاستثمار بالطوغو، مستحضرا التحفيزات المقدمة في هذا المجال من قبل دولته.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة