MGPAP_Top

عمدة الرباط يقضي عشر ساعات في ضيافة الفرقة الوطنية بالدار البيضاء

عمدة الرباط يقضي عشر ساعات في ضيافة الفرقة الوطنية بالدار البيضاء

كريم أمزيان

قضى محمد الصديقي، رئيس مجلس مدينة الرباط، عشر ساعات في مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، التي شرعت في التحقيق معه بناء على تعليمات الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالرباط، بشأن الشكاية التي قدمها ضده الوكيل القضائي للمملكة، ووضعها لدى النيابة العامة في الرباط.

وكشف مصدر أمني مطلع أن عناصر الشرطة القضائية، بعدما تحققوا، صباح أول أمس (الاثنين)، من هوية الصديقي، قدم لهم مساره المهني، وظروف ولوجه شركة «ريضال» للاشتغال فيها، والسنوات التي قضاها فيها، والمسؤوليات التي تحملها طيلة المدة التي كان فيها إطارا محسوبا عليها، قبل أن يغادرها. وأضاف المصدر ذاته أن المحققين الذين تكلفوا بالبحث مع الصديقي، واجهوه بتقرير تم إنجازه بخصوص قضيته، يحتوي على سيرته الذاتية كاملة ومختلف «الخروقات» التي يُتهم بارتكابها، فضلا عن وثائق ملفه التي ستكون محط مساءلة له.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة