عملية جراحية تنهي موسم أيت المعلم رفقة اتحاد طنجة

عملية جراحية تنهي موسم أيت المعلم رفقة اتحاد طنجة

عبد العزيز حمدي

أنهت عملية جراحية خضع لها المدافع جمال أيت المعلم، موسمه الرياضي الحالي رفقة فريق اتحاد طنجة لكرة القدم.

وخضع المدافع أيت المعلم إلى عملية جراحية ناجحة على مستوى أذنه اليمنى، بمستشفى الشيخ خليفة بن زايد بمدينة الدار البيضاء، كللت بالنجاح، حيث غادر المشفى بعدما تحسنت حالته الصحية، في الوقت الذي منحه الطبيب خمسة عشر يوما فترة راحة.

ومن المنتظر أن يكون قد خضع أيت المعلم، أول أمس (الاثنين)، إلى معاينة طبية قصد الوقوف على مدى تحسن حالته الصحية، والتي لا تدعو للقلق، بعد إجرائه العملية الجراحية، والتي تكلف بمصاريفها شخصيا من ماله الخاص.

ولن يكن بمقدور المدافع أيت المعلم الالتحاق بفريقه اتحاد طنجة، والمشاركة في المباريات الثلاث المتبقية له في البطولة الوطنية الاحترافية، على اعتبار أن مدة الراحة تصل إلى خمسة عشر يوما، كما سيكون من الصعب عليه الدخول في أجواء المنافسة وإيقاعها البدني، ما يؤكد انتهاء موسمه الكروي.

يشار إلى أن أيت المعلم ينتهي عقده رفقة فريق اتحاد طنجة، مع متم بطولة الموسم الكروي الجاري، حيث من المنتظر أن يغادر سفينة «فارس البوغاز»، بعدما لم يتم تجديد عقده، علما أن إدارة الفريق الطنجي قامت بإعادته هو وزميليه زكرياء الملحاوي، وعبد الغني معاوي إلى الفريق الأول، مباشرة بعد إقالة الجزائري عبد الحق بنشيخة، غير أن المرض غيب أيت المعلم عن المباريات الأخيرة ومنعه من الالتحاق بالفريق الأول.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة