رياضة

غاريدو: «هذا جزاؤنا بعد أن أعدنا الرجاء إلى منصة الألقاب بعد سنوات عجاف»

يوسف أبوالعدل

 

 

استغرب خوان كارلوس غاريدو، مدرب الرجاء الرياضي لكرة القدم، للهجوم الذي تعرضت له حافلة الفريق، أول أمس (الأربعاء)، أثناء عودة مجموعته من واد زم التي خسر فيها الرجاء بثلاثة أهداف لواحد برسم مؤجل الجولة الرابعة العشرين من البطولة الوطنية الاحترافية.

وقال غاريدو إنه لم يعش في حياته مثل هاته الأحداث التي جعلته يعاين قصفا على حافلة فريق يدربه من طرف أنصار ناديه، وهو ما اعتبره أمرا غير قابل للنقاش والاعتذار، خاصة أن اللاعبين وجميع الطاقم الذي كان موجودا في الحافلة عاشوا الرعب والموت بعينه.

وأضاف غاريدو، في حديث مباشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي: «هل هذا جزاؤنا لما حققناه هذا الموسم، لقد أعدنا الفريق إلى سكة الألقاب بعد سنوات عجاف بعدما فزنا بكأس العرش، ناهيك عن تأهلنا إلى دور المجموعات لكأس الاتحاد الإفريقي، بالإضافة إلى منافستنا على لقب البطولة إلى آخر رمق، رغم أن الترسانة البشرية غير مكتملة الصفوف إثر مشاكل يعرفها جميع الرجاويين».

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق