فتاة وشابان بالقصر الكبير يستدرجون عون سلطة بـ«الواتساب» لسرقته

طنجة: محمد أبطاش

 

 

فتحت المصالح القضائية الاستئنافية بمدينة طنجة ملفا مثيرا يتعلق باستدراج عون سلطة عن طريق تطبيق «الواتساب»، من قبل فتاة وثلاثة شبان بمدينة القصر الكبير. وحسب الحيثيات المرتبطة بهذه القضية، فإن الفتاة المتهمة في الملف ذاته، والتي تبلغ من العمر 21 سنة، قامت باستدراج عون في رتبة «مقدم» إلى مكان خال، بحجة أنها ترغب في قضاء بعض الأغراض الإدارية، لينتقل العون إلى عين المكان على متن دراجته النارية، قبل أن يجد أمامه الفتاة التي استدرجته ومعها شابان ليقوم أحدهما برش وجهه ببخاخة الغاز المسيل للدموع، فيما قام الآخر بتعطيل دراجته، مستغلين سقوطه تحت تأثير الغاز المذكور، وقاموا بتفتيشه وسلبه هواتفه النقالة، فضلا عن مبلغ مالي حدد في خمسة آلاف درهم كان بحوزته، قبل أن يتركوه هناك.

وحسب مصادر مطلعة، فإن المعني بالأمر قام بوضع شكاية في الموضوع ليتم إيقاف المتهمين، ومن ضمنهم تلميذ يتابع دراسته بالمدينة، في حين اختفت الفتاة المتهمة، بينما وجهت المحكمة تهمة الفساد للعون المشار إليه، مع متابعة البقية بتهم تتعلق بتكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة.

هذا وطوت الغرفة الجنائية لدى المحكمة هذا الملف، يوم الثلاثاء الماضي، بعدما أدانت المتهمين بثلاث سنوات لكل واحد منهما، فيما برأت عون السلطة من التهمة المتعلقة بمحاولة ممارسة الجنس مع الفتاة المتهمة، خصوصا أن قضايا ذات صلة بالتطبيقات الاجتماعية أضحت تتقاطر بشكل مثير على المحاكم المحلية لمدينة طنجة، فيما قدمت إحصائيات جديدة تتعلق بكون هذه التطبيقات تقف وراء عمليات الطلاق التي تجري بالمحاكم المحلية وأصبحت تزداد بشكل سنوي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.