الرئيسيةمجتمع

فتح تحقيق في اتهام زويتن بالتزوير وتبذير المال العام

محمد اليوبي

 

 

تزامنا مع الاستماع إليه من طرف اللجنة البرلمانية لتقصي الحقائق، حول اختلالات المكتب الوطني للسياحة، دخلت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية المتخصصة في الجرائم المالية والاقتصادية على الخط، بخصوص الاتهامات بتزوير وثائق رسمية وتبذير المال العام، الموجهة إلى عبد الرفيع زويتن، بصفته رئيسا لمؤسسة «رسالة فاس» التي تشرف على تنظيم مهرجان الموسيقى الروحية.

وأكدت مصادر مطلعة أن عناصر الفرقة استمعت إلى أعضاء بالمجلس الإداري للمؤسسة، بتعليمات من النيابة العامة المختصة، إثر الشكاية الموجهة من طرفهم إلى وزير العدل، محمد أوجار، قبل فصل رئاسة النيابة العامة عن وزارة العدل. وتتضمن الشكاية التي (تتوفر «الأخبار» على نسخة منها)، اتهامات خطيرة موجهة إلى زويتن، منها استعمال أموال الجمعية من أجل كراء طائرة خاصة نقلته من فاس إلى «ميلانو» الإيطالية ذهابا وإيابا رفقة ابنته مقابل 46 ألف أورو، تم أداؤها من ميزانية المؤسسة، أوردت الشكاية المرفقة بوثائق تحويل المبلغ بالعملة الصعبة أنه «بعدما افتضح أمره حوّل قيمة المبلغ المذكور بالدرهم المغربي من حسابه الخاص إلى حساب الجمعية».

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق