فضيحة بآسفي بعد استفادة «نڭافة» وجزار ومالكي خيول من منح المال العام

فضيحة بآسفي بعد استفادة «نڭافة» وجزار ومالكي خيول من منح المال العام

الـمَهْـدي الـكــرَّاوي

كشفت وثائق صرف منح الدعم المالي للجمعيات ولائحة المستفيدين من أموال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بآسفي، فضيحة استفادة أشخاص وجمعيات من أموال طائلة من المال العام، في تحد صارخ لتساوي الحظوظ بين جميع الجمعيات والأفراد، حيث منحت بلدية سحيم بإقليم آسفي ثمانية آلاف درهم لجمعية لمالكي الخيول، في وقت لا تتوفر الجماعة على اللقاحات المضادة للسعات العقارب والأفاعي في مكتب حفظ الصحة البلدي.
وإلى جانب استفادة جمعية لمالكي الخيول من أموال الدعم العمومي للجمعيات من ميزانية بلدية سحيم بآسفي، استفادت جمعية أخرى تدعى «جمعية نوال للحلويات» من منحة مالية حددت في 4 آلاف درهم، في وقت كشفت وثائق رسمية صادرة عن جماعة آسفي وعن قسم العمل الاجتماعي بالعمالة، سيطرة حزب العدالة والتنمية على أموال المبادرة الوطنية للتنمية البشرية عبر اللجنة المحلية التي يترأسها العمدة عبد الجليل لبداوي، والتي وزعت أموالا طائلة بمئات الملايين على شركات وجمعيات تابعة للحزب الحاكم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة