GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

فضيحة.. بنكيران يتحايل على القانون للتملص من أداء الضرائب

فضيحة.. بنكيران يتحايل على القانون للتملص من أداء الضرائب
  • محمد اليوبي

    في الوقت الذي وضعت فيه الحكومة إجراءات ضمن قانون المالية لمحاربة التهرب الضريبي، كشفت وثائق حصلت عليها «فلاش بريس»، أن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، تحايل على القانون من أجل التملص من أداء الضرائب المترتبة عن تفويته لأسهم يملكها وكذلك أسهم ورثة صديقه الراحل عبد الله باها بشركة «أرض السلام» التي تشرف على تسيير مجموعة من المدارس الخاصة بمدينة سلا.

    وحسب عقد توثيقي مؤرخ بتاريخ 11 شتنبر الماضي، قام عبد الإله بنكيران بصفته مسيرا للشركة وورثة الراحل عبد الله باها، وهم أرملتاه فاطمة معنان، وخدوج مستور، وأبنائه يوسف وحكمة وعبد الرحمان ومحمد أمين، بتفويت حصتهم بالشركة، في شكل «هبة حصص اجتماعية»، وتم إبرام العقد التوثيقي داخل مكتب موثق بالرباط، بحضور كافة الأطراف بينهم رئيس الحكومة وزوجته نبيلة بنكيران وورثة عبد الله باها، بصفتهم واهبون بالإضافة إلى عبد الرحيم الشيخي رئيس حركة التوحيد والإصلاح ومحمد عليلو رئيس الحركة بجهة الشمال الغربي، بصفتهما الموهوب لهما.

    وشركة «أرض السلام»، هي شركة ذات مسؤولية محدودة، تأسست يوم 22 شتنبر 1998، برأسمال قيمته 10 ملايين سنتيم، السجل التجاري رقم 4077، تهدف الشركة حسب السجل التجاري إلى شراء، إنشاء، استغلال، والمساهمة بأي شكل من الأشكال في جميع مؤسسات التعليم الخاص، وبصفة عامة، جميع العمليات، كيفما كان نوعها، والمرتبطة بصفة مباشرة أو غير مباشرة بهدف الشركة.

    وحسب الوثائق التي يتوفر «فلاش بريس» عن نسخ منها، فإنه بمقتضى عقد توثيقي مؤرخ بتاريخ 11 فبراير 2002، تم تفويت حصص اجتماعية من طرف سعاد العلوي إلى عبد الإله بنكيران وزوجته نبيلة والراحل عبد الله باها وعبد الهادي الزويتن، وبمقتضى عقد توثيقي مؤرخ في نفس اليوم تم تفويت حصص اجتماعية من طرف عبد الهادي الزويتن إلى عبد الإله بنكيران ونبيلة بنكيران والراحل عبد الله باها، وأصبح الثلاثة يملكون جميع أسهم الشركة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة