فيسبوكيون يسخرون من «الداودي» بعدما حمل برنامجه الانتخابي مشاريع حكومية

فيسبوكيون يسخرون من «الداودي» بعدما حمل برنامجه الانتخابي مشاريع حكومية

بني ملال: مصطفى عفيف
يبدو أن لحسن الداودي، وكيل لائحة حزب العدالة والتنمية للانتخابات البرلمانية عن دائرة بني ملال، بعدما لم يستطع مواجهة سكان المدينة والإقليم بمشاريع حقيقية تخرجهم من التهميش والبطالة، اختار حملته الانتخابية بشكل مغاير، بعدما أصبح يكثر من التدوينات على صفحته الخاصة بـ«الفايسبوك»، والتي بدأ من خلالها لحسن الداودي يطرح برنامجه الانتخابي المبني على مشاريع حكومية ينسبها إلى حزب العدالة والتنمية.
كما حمل البرنامج الانتخابي للداودي مشروع كلية الطب والصيدلة ببني ملال، والذي اعتبر على أن الأشغال بها مؤجلة، في حين أن الواقع شيء آخر، كون المشروع الذي يتضمنه البرنامج الانتخابي لوكيل لائحة «المصباح» قد ألغي منذ شهور من طرف والي الجهة لأسباب انتخابية صرفة، واليوم يعود الداودي ويبيع الوهم لساكنة الجهة عبر صفحة التواصل الاجتماعي الخاصة به، من خلال منشور يتضمن إنجازات وزارته في خمس سنوات لاستوزاره ، وهو المنشور الذي تحدث فيه عن مشروع مؤجل خاص بكلية الطب ببني ملال.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *