قائد يصيب سيدة بمطرقة خلال عملية هدم بآسفي والبناء العشوائي يفجر علاقة الولاية بالبلدية

قائد يصيب سيدة بمطرقة خلال عملية هدم بآسفي والبناء العشوائي يفجر علاقة الولاية بالبلدية

المَهْـدِي الكًًََرَّاوِي

نقلت سيدة في آسفي إلى مستشفى محمد الخامس لتلقي الإسعافات بعد تعرضها لضربة مطرقة من يد قائد مقاطعة، بعد أحداث ومواجهات جرت أثناء قيام قائد المقاطعة مع أعوان السلطة المحلية بتنفيذ هدم بناء عشوائي في منزل بحي المطار.

وكشفت المعطيات الأولية، أن قائد المقاطعة اصطحب معه أعوان السلطة المحلية الذين أجبروا سيدة على هدم بناء عشوائي في منزلها، دون توفره على قرار مكتوب بالهدم موقع من قبل والي آسفي ومستوفي لجميع مساطر المخالفات التعميرية التي تصدر عن مجلس المدينة.

ورفضت صاحبة المنزل هدم قائد المقاطعة لبنائها العشوائي، على اعتبار أن جميع ساكنة حي المطار تعيش في بنايات مخالفة لقوانين التعمير، قبل أن تتطور الأحداث بعد إصرار قائد المقاطعة الذي شرع بنفسه في الهدم وأصاب صاحبة المنزل بضربة مطرقة حين حاولت اعتراضه.

وفور سقوط السيدة على الأرض تدخل أبناؤها وخرج الوضع عن السيطرة، حيث سقط قائد المقاطعة بدوره، ونقل الاثنان إلى مستشفى محمد الخامس، قبل أن يتم رفع تقرير مستعجل عن هذه الأحداث إلى والي آسفي وإلى قسم الشؤون العامة بالعمالة، حيث قام الوالي عبد الفتاح لبجيوي بزيارة صاحبة المنزل في المستشفى، واطلع على وضع قائد مقاطعة المطار، واستمع بنفسه إلى روايتيهما.

ولم ينف مصدر مسؤول وجود خلافات حادة بين ولاية آسفي ومجلس المدينة الذي يسيره حزب العدالة والتنمية في ما يخص مراقبة وزجر مخالفات التعمير، في ظل وجود مد غير مسبوق في البناء العشوائي في أحياء آسفي الجنوبية وبأحياء بياضة وآشبار والمدينة القديمة وفي التجزئات السكنية الجديدة وبحي مفتاح الخير وقرية شمس، وهي المخالفات التي لا يصدر عنها أي قرارات بالهدم صادرة عن قطاع التعمير في البلدية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *