الرئيسيةتقارير سياسية

قايد صالح يتجاهل المحتجين ويصر على إجراء انتخابات الرئاسة الجزائرية في موعدها

جدد رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، التأكيد على ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها، مطالبا بالإسراع في تشكيل الهيئة المستقلة لتنظيم الانتخابات.

ويأتي تصريح صالح بعد حديث مصادر جزائرية عن إمكانية تأجيل الانتخابات الرئاسية، المقررة في الرابع من يوليو المقبل، في وقت لا يزال فيه الوضع في البلاد غير مستقر.

وقال صالح، الاثنين: “إجراء الانتخابات يجنب الوقوع في الفراغ الدستوري ويضع حدا لمن يريد إطالة الأزمة”، مضيفا: “من الضروري الإسراع بتشكيل الهيئة المستقلة للانتخابات”.

وحاول رئيس أركان الجيش الجزائري الالتفاف على رفض الجزائريين إشراف رموز نظام بوتفليقة على الاستحقاقات الرئاسية بداعي الخوف من تزويرها، موضحا في هذا الخصوص بأن الخطوة الأساسية تتمثل في تنصيب وتشكيل الهيئة المستقلة للإشراف وتنظيم الانتخابات.

ومن شأن هذا التصريح أن يثير مزيد من الغضب في صفوف الجزائريين ويزيد من تعميق الهوة بين قايد صالح وبين المتظاهرين المتشبثين بشعار “يتنحاو قاع”، فيما سيكون الرد على ما قاله رئيس أركان الجيش في الجمعة 14 للحراك الشعبي الجزائري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق