قلق بسبب تراجع أداء ربيعي قبل الأولمبياد

قلق بسبب تراجع أداء ربيعي قبل الأولمبياد

يوسف أبو العدل
أقلق تراجع مستوى الملاكم المغربي، محمد ربيعي، خلال الأشهر الخمسة الماضية، مباشرة بعد تتويجه باللقب العالمي في وزن 69 كيلوغراما بالدوحة القطرية، العديد من المتتبعين للشأن الرياضي، خاصة صنف الملاكمة.
ومنذ اعتلائه منصة التتويج قبل خمسة أشهر في بطولة العالم بقطر، والملاكم المغربي محمد ربيعي يعاني من غياب التركيز وإصابات جعلته يفقد العديد من مميزاته ومقوماته التقنية التي كانت نقطة قوته قبل إحرازه الميدالية الذهبية. وأضاف مصدر “الأخبار” أن هذا التراجع سيؤثر عليه لا محالة في الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو الصيف المقبل، في حال لم يشف نهائيا من الإصابة التي تواجهه بين الفينة والأخرى، وكذلك غياب التركيز.
وأضاف المصدر ذاته، أن ربيعي، ومنذ فوزه ببطولة العالم، تغيرت حياته رأسا على عقب، إذ بعدما كان ملاكما عاديا، بات الرجل رياضيا مشهورا، ومطلوبا في كل وسائل الإعلام الوطنية والدولية، وهو ابن حي البرنوصي بمدينة الدار البيضاء، غير المعتاد على هذه الزوبعة الإعلامية وراءه، والتي جعلته يفقد تركيزه ويتأخر في التحضيرات لألعاب ريو دي جانيرو.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *