قواعد «البيجيدي» بآسفي تقود انقلابا على القيادة والبرلماني الثمري أكبر الخاسرين

قواعد «البيجيدي» بآسفي تقود انقلابا على القيادة والبرلماني الثمري أكبر الخاسرين

خلقت قواعد حزب العدالة والتنمية في مدينة آسفي الحدث بعدما قادت انقلابا أبيض وغير متوقع على كل الأسماء القيادية البارزة في تنظيم الحزب الحاكم والتي تشغل مهاما تنظيمية وانتخابية بمجلس النواب ومجلس مدينة آسفي والهيآت المنتخبة إقليميا وجهويا.

وانتهت عملية التصويت الداخلي لاختيار الأسماء التي ستقود لائحة حزب العدالة والتنمية في الانتخابات الجماعية المقبلة لمجلس مدينة آسفي بفرز أسماء جديدة لم يكن أحد يتوقع حصولها على ثقة قواعد الحزب، كما أفرزت النتائج تراجعا مدويا لكبار القيادات خاصة البرلماني إدريس الثمري الذي حصل على المرتبة التاسعة رغم أنه يشغل مهمة نائب رئيس مجلس مدينة آسفي المفوض له في شؤون الممتلكات الجماعية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة