«كلاسيكو» الوداد والجيش يحبس الأنفاس

خالد الجزولي

 

 

تتواصل، عشية اليوم (الأربعاء)، منافسات البطولة الوطنية الاحترافية لكرة القدم، بإجراء ثلاث مباريات تمثل أولاها مؤجل الجولة 18، والتي تجمع الوداد البيضاوي بضيفه الجيش الملكي، فيما تمثل المباراتان المتبقيتان مؤجلي الجولة 17، تجمع الأولى نهضة بركان بضيفه حسينة أكادير والثانية الدفاع الحسني الجديدي بضيفه الفتح الرياضي.

وبالعودة إلى مباراة «الكلاسيكو» التي ستجمع الوداد بضيفه العسكري، والتي يحتضنها مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، فإنها تشكل لدى الفريقين معا منعرجا هاما في مسارهما داخل البطولة، إذ يتطلع الفريق الأحمر إلى الاقتراب أكثر من كوكبة المقدمة، والعودة من جديد إلى الدفاع عن لقبه، خصوصا وأنه مازال منتشيا بالفوز بكأس «السوبر الإفريقي»، لأول مرة في تاريخه على حساب تي بي مازيمبي الكونغولي.

وفي المقابل، يخطط فريق الجيش لتدبير مباراته بتروّ وحكمة، تفاديا للسقوط في فخ الهزيمة، بعدما استعاد أخيرا توازنه وثقة جماهيره، عقب كسبه رهان «الكلاسيكو» الآخر الذي جمعه بالرجاء البيضاوي، ويتطلع مدربه عبد الرزاق خيري لخطف نتيجة إيجابية من قلب البيضاء، سعيا وراء تكريس انتفاضته الأخيرة وتحسين مركزه في المقدمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.