MGPAP_Top

كمال هشكار صور فيلمه الجديد بالمغرب بـ «طريقة سرية»

كمال هشكار صور فيلمه الجديد بالمغرب بـ «طريقة سرية»

أكد كمال هشكار مخرج فيلم «تنغير – القدس : أصداء الملاح» أنه صور فيلمه الجديد «العودة للبلد الأم» بطريقة سرية «بعيدا عن أعين الجهات المتعنتة وبعد تدخل جهات عليا» منحته الموافقة بعدما كان قد أنجز 90 في المائة من الفيلم.
وقال هشكار في حديث لـ «الأهرام» المصرية: «أنا صورت بلا موافقة، وأنجزت 90 في المائة من الفيلم، وعندما طلبت تصريحا بالتصوير من جهات أعلى من الجهة المعنية، أخذت التصريح، لكن كنت قد انتهيت من التصوير. فقد كانوا يريدون منع الفيلم من أساسه».
ولم يوضح هشكار هوية الجهة التي حاولت منعه من التصوير، وهل يتعلق الأمر بالمركز السينمائي المغربي أم بوزارة الاتصال، واكتفى بالقول إن جهات رفضت تصوير فيلمه الجديد الذي يتناول قصة أبناء اليهود المغاربة، الذين ولدوا في إسرائيل، وبطلة الفيلم ستأتي للبحث عن أصول عائلتها.
وأسند هشكار بطولة الفيلم إلى المغنية المغربية نيتا الخيام التي تتحدث العربية والدارجة المغربية، وأصلها من تنغير. وأشار إلى أن فكرة الفيلم تزكي واقعا يفيد بأنه رغم رحيل اليهود من المغرب، إلا أن هناك جيلا تربى على ذكريات وحكايات الآباء والأجداد عن المغرب، ومن حقهم العودة إلى البلد الأصلي.وقال هشكار إن الذين هاجموا فيلمه الأول «تنغير- القدس» انطلقوا من كلمة واحدة هي «إسرائيل» واغمضوا أعينهم عن الباقي، بالرغم من أن العائلات اليهودية المغربية حكت عن كذب إسرائيل حين وعدتهم بالجنة، لكنهم وجدوا أنفسهم يقيمون تحت الخيام ويتعرضون للتهميش والندم لكونهم هاجروا من بلدهم الأصلي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة