CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

كيف تتناول اللحوم في عيد الأضحى بطريقة صحية؟

كيف تتناول اللحوم في عيد الأضحى بطريقة صحية؟

إعداد: إيمان زهوم
يتناول المغاربة خلال أيام العيد ستة أضعاف احتياجاتهم من اللحوم، علما أن جسم الإنسان البالغ، حسب التوصيات العالمية، يحتاج تقريبا إلى 60 غرام من البروتين يوميا والذي يشكل نسبة 80٪ من اللحوم وبالتالي يجد الإنسان البروتين الكافي من تناول 300 غرام فقط من اللحم. هذه القاعدة تتكسر لدى المغاربة خلال أيام عيد الأضحى مما تكون له انعكاسات كبيرة على صحة المستهلك.
يحذر المتخصصون في علوم الغذاء والتغذية من الإفراط في تناول اللحوم خاصة في أول أيام العيد. هذا المعدل الذي يزيد عن معدل حاجة الجسم من البروتين والدهون الأمر الذي يقود إلى مشكلات صحية كثيرة تتمثل في حدوث تلبكات معوية وسوء في الهضم وإرهاق للكلي والكبد وإجهاد للجهاز الهضمي وآلام للمفاصل.
يكثر الناس من تناول اللحوم والدهون والأحشاء الداخلية للأضاحي في العيد ويتسبب هذا بمشاكل صحية للجسم خلال فترة العيد ويمتد أثره إلى ما بعدها. ومن أجل الاستمتاع بعيد أضحى خال من المشكلات الصحية لابد من الاهتمام بتناول الخضروات والفواكه مع التقليل من المقليات والمأكولات المحمرة الغنية بالدهون المشبعة، والتي تؤدي إلى تراكم الكولسترول الضار على جدران الشرايين، خاصة شرايين المخ والقلب ما يؤدي إلى مشاكل صحية، وكذلك الابتعاد عن الدهون المتراكمة في اللحوم الدسمة فضلا عن الاعتدال في تناول الحلويات.

تساعد الإرشادات الغذائية التالية على المساعدة في تبني العادات الصحية والغذائية.
✗ ينصح بالاستمرار في تناول كميات كافية من السوائل والأطعمة الغنية بالألياف الغذائية لتجنب حالات الإمساك خلال أيام العيد.
✗ يجب أن تتضمن وجبتا الغداء والعشاء حساء من الحبوب أو الخضار، أو لحما خاليا من الشحوم أو دجاجا أو سمكا مشويا.
✗ مع كل وجبة لحم يجب تناول طبق واحد من الأرز بالإضافة للسلطة الخضراء أو خضار مطبوخة على البخار ومقدار من الفاكهة.
✗ الاعتدال بتناول اللحوم ويفضل أن تكون خالية من الشحوم. ولا يفضل إضافة الشحوم إلى الطعام لإضافة النكهة.
مرض السكري
✗ لتجنب حدوث ارتفاع في سكر الدم خلال أيام العيد ينصح بتناول الوجبات بناء على إرشادات اختصاصي التغذية وبتناول الأدوية أو الأنسولين حسب تعليمات الطبيب.
✗ عدم تناول النشويات بإفراط (مثل: الأرز أو الخبز أو الفواكه السكرية وخاصة التمر) حتى لا تؤدي إلى ارتفاع في مستوى سكر الدم.
✗ تتكون الوجبة الغذائية من حليب أو لبن أو روب قليل الدسم، مقادير محددة من الأرز أو المعكرونة أو خبز القمح الكامل، السلطة، الخضروات المطبوخة، واللحم المشوي أو المحمر الخالي من الشحم أو الدجاج أو السمك.
✗ توزيع الوجبات إلى ثلاث وجبات رئيسية و 2-3 وجبات خفيفة،
✗ ممارسة رياضة المشي يوميا وذلك حسب إرشادات الطبيب.
مرض القلب
✗ عدم الإكثار من تناول اللحوم، ويجب أن تكون اللحوم خالية من الشحوم. وكذلك يجب عدم تناول الأحشاء الداخلية للحيوان مثل القلب والنخاع والكلى والكبد.
✗ تقليل تناول الملح والدهون.
✗ تجنب تناول وجبات كبيرة ويفضل توزيع الوجبات اليومية إلى ست وجبات صغيرة حيث يمكن أن تسبب الوجبات الكبيرة في إرهاق القلب.
✗ تجنّب تناول كميات كبيرة من السوائل مع الوجبات. يفضل تناول السوائل بكميات صغيرة وبنمط متكرر.
✗ تقليل تناول المشروبات المحتوية على الكافيين (مثل الكولا، الشاي، القهوة، والشوكولاتة) .
✗ ممارسة رياضة المشي وذلك حسب إرشادات الطبيب.
ارتفاع ضغط الدم
✗ تقليل تناول الأطعمة المحتوية على الملح والدهون وخاصة خلال أيام العيد مثل المكسرات المالحة والبسكويت الهش والمخللات والأطعمة المدخنة وغيرها.
✗ تجنب الأطعمة الغنية بالدهون والأطعمة المقلية ويجب عدم الإكثار من تناول اللحوم وخاصة الدسمة.
✗ تناول وجبات صغيرة ومتعددة موزعة خلال اليوم.
✗ ممارسة رياضة المشي كعادة يومية.
مرض قرحة المعدة
✗ التقليل من تناول الحلويات المركزة، الأطعمة المتبلة، الأطعمة المالحة، المكسرات الصلصات الحارة والكافيين والأطعمة المقلية والمبهرة والدسمة.
✗ توزيع الوجبات إلى عدة وجبات صغيرة ومتكررة.
✗ الاعتدال في تناول اللحوم.
✗ تناول الأدوية حسب إرشادات الطبيب.
✗ ينصح الأشخاص المدخنون الذين تمكنوا من الاقلاع عن التدخين قبل فترة العيد أن يستمروا وأن يقاوموا إغراءات العودة إلى التدخين أثناء العيد.
طرق لتناول اللحم المشوي تجنبك الإصابة بالسرطان
✗ تصغير حجم قطع اللحم المشوي لتقليل وقت تعرضها للحرارة ونزع الدهون منها بقدر الإمكان حتى لا تسقط على الفحم مكونة مواد مسرطنة (الأمينات الحلقية) .
✗ التتبيل بخلطات محتوية على الخل والليمون لتقليل تكوين «الأمينات الحلقية» المسببة لتكون الخلايا السرطانية .
✗ عدم وضع اللحوم على الفحم إلا بعد تمام احتراقه مع وضع اللحوم على أبعد مسافة ممكنة تضمن طهيها مع التقليب المستمر.
✗ شي الكثير من الخضراوات مع اللحوم لاحتوائها على مواد «الفايتو»، والتي تعمل على تحفيز أنزيمات الجسم لتحويل المركبات الحلقية المسرطنة إلى مواد في صورة غير نشطة ومن ثم يسهل طردها خارج الجسم .
✗ استخدام أي وسيلة لتجميع الدهون المتساقطة لمنع سقوطها على الفحم مكونة المواد المسرطنة ثم وصولها مع الدخان إلى اللحم مرة أخرى .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة