لبداوي يعلن “الصولد” في الأملاك الجماعية لآسفي ويبيع أرضا تفوق الهكتار بـ100 درهم للمتر

لبداوي يعلن “الصولد” في الأملاك الجماعية لآسفي ويبيع أرضا تفوق الهكتار بـ100 درهم للمتر

المَهْدِي الكًًََرَّاوِي

دشن حزب العدالة والتنمية الذي يقود رئاسة مجلس مدينة آسفي، عبد الجليل لبداوي، إحدى أكبر عمليات تفويت الأملاك الجماعية بأثمان بخسة أشهرا قليلة قبل موعد الانتخابات التشريعية، حيث تقرر تفويت 97 عقارا جماعيا مخصصا للأنشطة التجارية، كما حدد المجلس ثمنا رمزيا بقيمة 100 درهم للمتر المربع من أجل تفويت قطعة أرضية في ملك الجماعة ومطلة على البحر في كورنيش سيدي بوزيد وتفوق مساحتها 17 ألف متر مربع.

وكشفت وثائق رسمية حصل عليها “فلاش بريس” من اجتماعات مجلس مدينة آسفي الذي يترأسه عبد الجليل لبداوي، الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية، عن مفارقة كبيرة بين الخطاب الرسمي لمستشاري ومنتخبي حزب العدالة والتنمية الذين رفعوا شعارات وبرامج من أجل تنمية الموارد المالية للجماعة التي تعيش على وقع عجز مالي يفوق 27 مليار سنتيم، وبين الأثمان التي حددوها لتفويت 97 عقارا جماعيا خاصا بالتجارة، مع قطعة أرضية كبيرة تفوق مساحتها الهكتار و7 آلاف متر مربع بأثمان بخسة لا تتطابق مع الأسعار الحقيقية للعقارات المتداولة في السوق.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *