لجان الداخلية استمعت للوالي البجيوي والعمال الستة

الأخبار

فتحت وزارة الداخلية الجانب المسطري المتعلق بتأديب ومساءلة مسؤولي الإدارة الترابية، من ولاة وعمال وكتاب عامين ورؤساء دوائر وقياد وخلفاء، بمثول الدفعة الأولى منهم يوم أول أمس السبت، أمام لجنة تأديبية مكونة من مدراء أقسام، ضمنهم ولاة ورؤساء أقسام للشؤون العامة، ومسؤولون متخصصون في التدبير الإداري والمالي.
وحسب معطيات خاصة توصلت بها “الأخبار”، فقد استمعت لجنة من وزارة الداخلية يوم السبت لوالي مراكش غداة إعفائه من أجل تعميق البحث معه حول الاختلالات المسجلة في عهده والتي استندت عليها وزارة الداخلية في إعفائه. كما  جرى الاستماع خلال نهاية الأسبوع للعمال الستة المعفيين من مهامهم الأسبوع الماضي. ليلحق بهم انطلاقا من صباح اليوم الاثنين رجال السلطة المنتسبون للجهة الشرقية وجهة درعة تافيلالت الذين تم تجريدهم من مهامهم عقب الزلزال الأخير، ليمثلوا أمام لجان المجالس التأديبية التي من المنتظر أن ترتب في حقهم الجزاءات اللازمة والمناسبة لنوعية الخروقات والمخالفات المرتكبة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.