أخبار الفنانينالملف الثقافي

لطيفة رأفت تودع “فيسبوك” بسبب “الإساءة وقلة الحياء”

بعد موجة “الإساءة وقلة الحياء” كما أسمتها الفنانة لطيفة رأفت، قررت هذه الأخيرة توديع صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، بسبب التعليقات المسيئة لها كفنانة مغربية كبيرة، بعدما بدأ الكثير من الشباب يعلقون على شبابها وجمالها واحتفاظها به رغم كبرها في السن.

ونشرت لطيفة رأفت، بصفحتها على “فيسبوك” آخر منشور قبل غلق حسابها، كتبت فيه أنها لن تقوم بنشر أي صورة لها بسبب انحطاط بعض التعاليق التي تدل على عدم الاحترام وقلة الحياء كما أسمتها، مضيفة أنها لن تقبل على نفسها مثل تلك التعاليق، خصوصا بعدما قامت بنشر دعاء ليوم الجمعة لتتفاجأ بتعاليق خادشة للحياء.

وقالت رأفت أنها حاولت قدر المستطاع أن تنشر بعضا من يومياتها بعيدا عن حياتها الفنية، لكن تعاليق البعض أدت بها إلى اتخاذ ها القرار، والذي يتجلى أساسا في عدم نشر أية صورة خاصة بها على “فايسبوك” احتراما لشخصها ولجمهورها الذي يقدرها، لهذا لن تقبل على نفسها وعلى جمهورها مثل تلك التعليقات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق