لفتيت يصحح أخطاء حصاد في الانتخابات الجزئية بالجماعات الترابية

لفتيت يصحح أخطاء حصاد في الانتخابات الجزئية بالجماعات الترابية

محمد اليوبي

كشف القرار الصادر عن وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، بخصوص إجراء انتخابات تكميلية لملء مقاعد شاغرة ببعض المجالس الجماعية، عن تناقض في طريقة تدبير الاستقالات الجماعية التي عرفتها بعض المجالس، بين وزير الداخلية السابق، محمد حصاد، ووزير الداخلية الحالي، الذي صحح أخطاء سلفه بخصوص تطبيق القانون.
وأوضحت المصادر، أنه بعد الضجة الكبيرة التي عرفها القانون التنظيمي المتعلق بالجماعات الترابية بعد انتشار آفة استقالات مجموعة من المستشارين الجماعيين للإطاحة برؤساء جماعاتهم بشكل فيه نوع من التحايل على القوانين المؤطرة لذلك، أصدرت وزارة الداخلية قرارات متناقضة بخصوص تعاملها مع هذه الحالات، وذلك بعدما بدأت قصة هذه الاستقالات من جماعة السويهلة ضواحي مراكش من خلال استقالة 18 عضو من أصل 29 حيث تم تعيين لجنة لتصريف الأمور الجارية بهذه الجماعة إلى حين إجراء انتخابات جزئية بعد إصدار قرار لوزارة الداخلية بالجريدة الرسمية والذي هم إعادة الانتخابات بمجموع دوائر هذه الجماعة، وهو القرار الذي تم الطعن فيه من قبل رئيس الجماعة حيث تم وقف تنفيذه وإلغائه بشكل نهائي حيث فرض على وزارة الداخلية التراجع عنه، وإصدار قرار جديد يقضي بإجراء انتخابات جزئية للمقاعد الشاغرة مع حرمان الأعضاء المستقلين من المشاركة فيها.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة