لقجع يقدم الدعم المعنوي لـ«الأسود»

خالد الجزولي

 

 

جدد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ثقته في لاعبي وطاقم المنتخب الوطني، بعد تعثرهم في أولى مباريات نهائيات كأس العالم المقامة بروسيا، حيث أكد في لقاء عقده بمقر إقامتهم بمدينة فورونيج، عشية أول أمس السبت، أن المغاربة فخورون بما قدمته المجموعة الوطنية أمام منتخب إيران، ضمن منافسات الجولة الأولى من دور المجموعات، على اعتبار أن الهدف كان هو تحقيق التأهل إلى هذا العرس الكروي العالمي، والوجود بين 32 منتخبا مشاركا في النهائيات، بعد عشرين سنة من الغياب.

واعتبر لقجع حضور الآلاف من مشجعي المنتخب الوطني ووجودهم بروسيا، أكبر حافز للعناصر الوطنية لتحقيق الأفضل وتجاوز آثار الهزيمة أمام منتخب إيران. كما حث رئيس جامعة كرة القدم الوطنية اللاعبين على العمل من أجل إسعاد الجمهور المغربي. وذكر لقجع في اللقاء ذاته، مكونات بعثة المنتخب الوطني بافتخار الشعب المغربي واعتزازه بالمشاركة في مونديال روسيا، مشددا على ضرورة بذل اللاعبين مجهودات أكثر والثقة في إمكانياتهم البدنية والتقنية، على اعتبار أن الهزيمة في أولى مباريات دور المجموعات، لا تعني أن «الأسود» خسروا المعركة، بالرغم من قوة المنتخبات الموجودة ضمن المجموعة الثانية. كما أكد رئيس الجامعة ضرورة الحفاظ على روح المجموعة، والإيمان بقدرة النخبة الوطنية على تحقيق الأفضل، في هذه العرس الكروي العالمي.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.