CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
970 250x

لقطات خاصة بالجمع العام للرجاء

لقطات خاصة بالجمع العام للرجاء

البوصيري
غاب عن جمع عام الرجاء، رشيد البوصيري، مستشار محمد بودريقة، المفترض أن يحمل صفة جديدة في رجاء الموسم المقبل. وأكدت مصادر «الأخبار» أن البوصيري، ظل يتابع أخبار الجمع العام عبر هاتفه النقال، وإخباره بفوز بودريقة، بولاية جديدة من أربع سنوات.

بودريقات
حضر الجمع العام للفريق الأخضر، بودريقة الأب والأخ، اللذان يعتبران منخرطين في النادي الأخضر، وكذلك من أجل دعم حامل اسمهما خلال الجمع، الذي دار في أجواء عادية، عكس ما كان متوقعا منه، قبل أيام على الجمع، إذ مر وفق ما يرغب فيه بودريقة ومناصروه، الذين صفقوا بالإجماع على كل «إنجازات» بودريقة ومكتبه المسير.

العمرة
من المحتمل جدا أن يكون محمد بودريقة، رئيس الرجاء، قد سافر أمس (الأربعاء) إلى المملكة العربية السعودية، لأداء مناسك العمرة، في عادة ألفها رئيس الرجاء مع كل نهاية موسم كروي، وقبل بداية الآخر، لغسل ذنوب الكرة، ونسيان مشاكل الموسم الماضي، رياضيا وعمليا، إذ من المرتقب أن يستمر رشيد البوصيري وعادل بامعروف نائب الرئيس، في تسيير الفريق، وكذلك إبرام التعاقدات في حالة التوقيع مع أحد اللاعبين.

المكتب المسير
اعترف محمد بودريقة، رئيس الرجاء، أن أعضاء في المكتب المسير، منحوا الفريق، سبعة ملايين درهم من مالهم الخاص، ساعدت الفريق في الخروج من العديد من الأزمات، التي واجهت الرجاء خلال السنة الماضية، خاصة أن المداخيل بلغت ثمانية ملايير و300 مليون، وهو الرقم الذي اعتبره بودريقة، مهما ولقبا يجب الاعتراف به في الرجاء، إذ حسب بودريقة، لا يوجد فريق مغربي، وصل إلى سقف العشرة ملايير في تسيير ناديه.

النقل التلفزي
طلب جواد الأمين، منخرط رجاوي من محمد بورديقة، ضرورة مطالبة الجامعة بإعادة النظر في التوزيع المالي، لعائدات النقل التلفزي بين فرق البطولة الوطنية، خاصة لنادي الرجاء، الذي له قاعدة جماهيرية كبيرة، تتابع مبارياته نهاية كل أسبوع الملايين من المشاهدين.
ورفض الأمين، الطريقة التي تقسم بها عائدات النقل التلفزي، إذ تتساوى جميع الأندية في مستحقات الجامعة، وهو ما اعتبره جواد الأمين، ضربا في شعبية الرجاء وهضما لحقوقه المالية.
مجلس المدينة
ضخ مجلس مدينة الدار البيضاء، خمسة ملايين درهم، لفريق الرجاء البيضاوي، حسب ما أكده رئيس الرجاء خلال الجمع العام، وهو الرقم المالي، الذي توصل به الطرف الآخر في المدينة نادي الوداد الرياضي. ووصلت المفاوضات مع مجلس المدينة إلى ضخ المبلغ المذكور سنويا في خزانة الفريقين اللذين يعتبران واجهة إعلانية وإشهارية لمدينة الدار البيضاء.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة