CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top
CAM ONLINE_Top
CAM – Campagne Mobile-Top

لوبيرا «يحرج» مسؤولي المغرب التطواني بتصريحه لـ«ماركا» الإسبانية

لوبيرا «يحرج» مسؤولي المغرب التطواني بتصريحه لـ«ماركا» الإسبانية

عبد العزيز حمدي

أحرج الإسباني سيرخيو لوبيرا، مسؤولي فريقه المغرب التطواني لكرة القدم، عقب خرجته الإعلامية ضمن واحدة من الجرائد الرياضية ذات الصيت الواسع في الجزيرة الإيبيرية.

ووضع الإسباني لوبيرا، مسؤولي الفريق التطواني في موقف صعب جراء تصريحه لـ«ماركا» الإسبانية أول أمس (الاثنين)، والذي قال فيه «راتبي الشهري الحالي في المغرب لا تستطيع تسديده إلا سبعة أندية في دوري الليغا الإسباني»، علما أن بطولة هذه الأخيرة في قسمها الأول تتوفر على 20 ناديا.

وازداد الإحراج لدى مسؤولي «الماط» كون طابع السرية الذي يحوم حول الراتب الشهري للمدرب الإسباني وتصريح هذا الأخير، الذي يوحي بحصوله على راتب ضخم، توازيه الأزمة المالية التي يمر منها الفريق ما يزيد الضغط على مسيريه.

وأكد لوبيرا، الذي يعتبر واحدا من 376 إسبانيا، هاجروا إسبانيا وحزموا حقائبهم للاشتغال خارج بلدهم في 56 بلدا، في التصريح ذاته للصحافي الإسباني فيكتور روميرو، والذي أعد ملفا خاصا عن المدربين واللاعبين الإسبان، (أكد) أن تجربته التي خاضها في المغرب منذ سنتين ولا يزال تبقى في نظره جيدة جدا، مضيفا «بعد تدريبي في إسبانيا، تجربتي في الخارج تبقى جيدة. كرة القدم تبقى كرة القدم في العالم، واضح بالنسبة إلي أن مشاريعي المستقبلية سأختارهم وفق المشروع بغض النظر عن البلد».

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة