MGPAP_Top

ليست الأولى لها …كاترين كراسيي حاولت ابتزاز ليلى الطرابلسي من قبل

ليست الأولى لها …كاترين كراسيي حاولت ابتزاز ليلى الطرابلسي من قبل

مازلت المعطيات تتكشف حول الصحافيين الفرنسيين إريك لوران وكاترين كراسيي اللذان حاولا ابتزاز الملك محمد السادس، حيث كشف أوليفير روفالو وهو كاتب صحافي متخصص في السياسية الخارجية، أن فضيحة محاولة كراسيي ابتزاز الملك محمد السادس ليست الأولى للصحافية الفرنسية، موضحا في لقاء تلفزي مع قناة ” iTélé ” أن كراسيي اعتادت على الحصول على أموال من أجل إصدار كتب عن شخصيات السياسية العالمية، مؤكدا أنه وفقا لمعلومات مؤكدة من مواقع “lapressenews” وبعض المصادر المطلعة فقد سبق لكراسيي أن تلقت مبلغا كبيرا من المال من أحد المواطنين التونسيين المقيمين في دولة خليجية، لكتابة كتاب عن ليلى الطرابلسي، زوجة الرئيس التونسي المخلوع، زين العابدين بنعلي.

في ذات السياق أوضح أوليفير أن الكتاب الذي أصدرته كاترين كراسيي وكان بالإشتراك مع نيكولا بو، كان ” حاكمة قصر قرطاج. يد مبسوطة على تونس” والذي كان قد أثار ضجة حيث أن “زين العابدين بن علي كان نفسه قال ان كاثرين كراسيي حاولوا ابتزازه مقابل التراجع عن نشر الكتاب الذي هاجم عائلة الطرابلسي والسيدة الأولى في تونس حينها” يقول المتحدث.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة