CAM – Campagne Mobile-Top

مبيعات هيونداي تتجاوز 100 ألف وحدة من «جنسيس» الجديدة

مبيعات هيونداي تتجاوز 100 ألف وحدة من «جنسيس» الجديدة

كشفت شركة هيونداي موتورز عن الحجم الإجمالي لمبيعات جنسيس الجديدة، والذي تخطى حاجز 100 ألف وحدة، بعد مرور أقل من سنة على إطلاق الجيل الثاني لهذه السيارة الفاخرة بالشرق الأوسط وإفريقيا.
وقد تم تعزيز السوق العالمي بسيارة جنسيس الجديدة في شهر نونبر 2013، حيث صنعت بكوريا وتم تصديرها نحو بلدان الشرق الأوسط وإفريقيا، الصين، أوروبا، وأمريكا الشمالية.
وحسب معطيات صدرت عن شركة هيونداي، تم بيع 105 آلاف و915 وحدة من هذا النوع عند نهاية شهر ماي 2015. ففي أمريكا الشمالية لقيت جنسيس الجديدة إقبالا متميزا، في غضون السنة الجارية 2015 بحيث صنفت ثالثة من حيث المبيعات بالسوق الأمريكي، بأقسام السيارات الفاخرة.
واعتمدت الشركة في تصميم جنسيس على المعايير الجديدة بصنفها، وهي الأولى لدى هيونداي التي تعمل على إظهار التطور المرتكز على مفهوم النحت الانسيابي 2.0 التي تعتمد على جمالية الخطوط الانسيابية من الخارج، مع أداء مرتفع وتكنولوجيا من الطراز الرفيع، مثل نظام الإظهار الفائق الذي يمكن من العرض العلوي للمعلومات على الزجاج أمام السائق، وظيفة الصندوق الذكي (خزانة ذكية تفتح أوتوماتيكيا) وتكنولوجيا الفرملة الذاتية في حالات الطوارئ. كما تتوفر جنسيس، وحصريا عبر العالم، على كاشف لثاني أوكسيد الكربون بالمقصورة الداخلية. ومن شأن ابتكار هيونداي هذا أن يفتح التهوية تلقائيا لتفادي غفوة السائق وضبط جودة الهواء بداخل السيارة.
جدير بالذكر أن جنسيس الجديدة هي النموذج الذي اختارته هيونداي لبعث رسالة إلى الفضاء، مفادها أن طبيعة التحدي تتطلب تصميم سيارة بأداءات عالية الجودة، مع مرونة مدققة في الاستعمال، وحركية مجربة، وثبات جيد في السياقة لمواجهة المساحة الخشنة للميدان، مع الحرص على بلورة الرسالة المعتمدة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة