مجلس «البيجيدي» بآسفي يحول السوق البلدي إلى مخازن خمور

مجلس «البيجيدي» بآسفي يحول السوق البلدي إلى مخازن خمور

الـمَهْـدي الـكًــرَّاوي

حول تجار خمور في مدينة آسفي السوق البلدي «البلاطو» بساحة مولاي الحسن إلى مخازن سرية للمشروبات الكحولية، بعدما أبرموا صفقات تجارية بمبالغ مالية كبيرة، مكنتهم من شراء متاجر تابعة للملك الخاص الجماعي للبلدية، وأصبحوا مكترين بعدما وافقت المصالح الجماعية في عهد مجلس «البيجيدي» على تحويل عقود الكراء في اسمهم، وأصبحت تستخلص منهم واجبات كراء رمزية تتراوح ما بين 300 و600 درهم للشهر.

ورغم أن عبد الجليل لبداوي، عمدة آسفي، يعطيه القانون حق فسخ عقود الكراء في حال تغيير طبيعة النشاط التجاري الذي بموجبه أبرمت عقود الكراء الأصلية، إلا أن مجلس مدينة آسفي الذي يسيره حزب العدالة والتنمية يوافق عبر قسم الممتلكات وقباضة البلدية على انتقال حق الاستغلال من مكتر إلى آخر، في وقت يجري بيع هذه الممتلكات الجماعية بأثمان تفوق 40 مليون سنتيم تدفع في «النوار»، ولا يتم التصريح بها لدى المصالح البلدية ولا إلى إدارة الضرائب.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *