مجلس المستشارين يشرع في التخلص من النساء البرلمانيات

مجلس المستشارين يشرع في التخلص من النساء البرلمانيات

محمد اليوبي

بدأ مجلس المستشارين في التخلص تدريجيا من المستشارات البرلمانيات اللواتي تم انتخابهن في الانتخابات التشريعية التي جرت يوم 2 أكتوبر الماضي، والبالغ عددهن 14 مستشارة برلمانية، حيث أعلن مكتب المجلس، في بداية جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة أول أمس الثلاثاء، عن استقالة البرلمانية مليكة فلاحي، المنتمية إلى حزب الأصالة والمعاصرة.

وبررت المستشارة البرلمانية التي أثارت الجدل في جلسة انتخاب رئيس مجلس المستشارين، بسبب عدم تمكنها من كتابة اسم حكيم بنشماش، تقديم استقالتها بأسباب شخصية، دون تفاصيل، وذلك بعد ثلاثة أشهر من انتخابها في الغرفة الثانية عن صنف الجماعات الترابية بجهة الدار البيضاء الكبرى، ضمن لائحة «التراكتور» التي قادها البرلماني عبد السلام بلقشور، لكن مصادر من قيادة حزب الأصالة والمعاصرة، أفادت أن استقالة فلاحي «مخطط لها أثناء الانتخابات من أجل ترك مقعدها لنائب الأمين العام للحزب، مصطفى الباكوري، بجهة الدار البيضاء»، خاصة أنه سيتم تعويض مقعدها البرلماني بنائب رئيس الجهة، بوشعيب عمار، الرئيس السابق لجهة دكالة عبدة، المنتمي إلى نفس الحزب، لأنه كان يحتل الرتبة الثالثة ضمن اللائحة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *