محامي سعادة يطالب القضاء البرازيلي بالإسراع في النطق بالحكم

محامي سعادة يطالب القضاء البرازيلي بالإسراع في النطق بالحكم

طالب محامي حسن سعادة، بضرورة الإسراع في النطق بالحكم في قضية اتهام الملاكم المغربي بالتحرش بعاملتي نظافة برازيليتين في القرية الأولمبية، على هامش مشاركته في الألعاب الأولمبية الجارية في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

وجاء طلب المحامي المذكور بسبب رغبة سعادة في معرفة مصيره قبل نهاية الألعاب الأولمبية، والإعلان عن براءته ليعود إلى أحضان عائلته.

وكشف مصدر مسؤول ومكلف بقضية سعادة في الوقت ذاته، أن القضاء البرازيلي قرر الاستجابة لطلب محامي الملاكم سعادة، وأن الحكم النهائي سيصدر على أبعد تقدير نهاية الأسبوع الجاري، أو بداية الأسبوع المقبل، معربا عن تفاؤله التام بخصوص براءة الملاكم المغربي.

وتابع المصدر ذاته، أن القضاء البرازيلي متخوف من منح سعادة البراءة، وبعدها يعمد الأخير إلى رفع دعوى قضائية ضد الحكومة البرازيلية لجبر الضرر الذي تعرض له الملاكم المغربي، خصوصا في ما يتعلق بحبسه دون أدلة واضحة لمدة 6 أيام، بالإضافة إلى حرمانه من المشاركة في الأولمبياد، ناهيك عن التأثير النفسي الذي لحق بسعادة.

واعترف المصدر نفسه، أن هناك ضغوطا من طرف جهة معينة على اللجنة الأولمبية الوطنية، لعدم رفع دعوى قضائية على الحكومة البرازيلية، مقابل الإعلان عن براءة سعادة في أقرب وقت ممكن، وهو الأمر الذي من المنتظر أن يقبله المحامي الخاص بالملاكم المغربي.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *