محاولة إجهاض تجر مستشارا جماعيا بشيشاوة للتحقيق

مراكش: عزيز باطراح

 

تمكنت مصالح الدرك الملكي بإقليم شيشاوة من إحباط محاولة إجهاض، بعدما أوقفت حاملا رفقة مستشار جماعي كانا بصدد الاستعداد للتوجه إلى إحدى المصحات الطبية الخاصة بمدنية أكادير، قصد التخلص من حمل ناتج عن علاقة غير شرعية جمعت المستشار الجماعي المذكور وعشيقته الحامل.

وبحسب مصادر عليمة، فإن مصالح الدرك الملكي بمنطقة «تولوكت» بإقليم شيشاوة، توصلت بشكاية من طرف صهر المستشار الجماعي المذكور، والذي اكد من خلالها أن شقيقته المطلقة والبالغة من العمر 34 سنة، تجمعها علاقة غير شرعية بصهره، الذي ليس إلا والد زوجة المشتكي، وأن هذه العلاقة نتج عنها حمل وهما بصدد البحث عن وسيلة للتخلص منه.

وأضافت المصادر أن مصالح الدرك الملكي تمكنت من إيقاف المطلقة الحامل، لحظات قليلة قبل مغادرتها في اتجاه مدينة أكادير برفقة إحدى شقيقاتها والمستشار الجماعي المذكور، حيث تم اقتيادها إلى مقر الدرك الملكي لتعترف بكونها مارست الجنس خلال المدة الأخيرة مع أربعة أشخاص، ضمنهم المستشار الجماعي ونتج عن هذه العلاقات الجنسية المتعددة حمل يزيد عن عشرة أسابيع.

وبتعليمات من النيابة العامة، انتقلت مصالح الدرك الملكي إلى منزل المستشار الجماعي، حيث أوقفته واقتادته إلى مقرها ليتم الاستماع إليه في محاضر رسمية، فيما تعذر على الدرك الملكي الوصول إلى الأشخاص الثلاثة الآخرين، الذين أقرت الموقوفة بأنها مارست الجنس معهم خلال الشهور الثلاثة الأخيرة، وضمنهم شاب عازب لا يتجاوز سنه 25 سنة، أكدت المشتكية أنها مارست الجنس معه بشكل متواصل خلال الفترة الأخيرة، قبل أن ينتقل إلى مدينة الدار البيضاء حيث يعمل مياوما.

واستنادا إلى المعلومات والمعطيات التي (حصلت عليها «الأخبار» من مصادر قريبة من الملف)، فإن بعض الأطراف دخلت على الخط، وتعمل جاهدة من أجل إقناع الشاب العازب السالف ذكره ليتزوج من الحامل، والانتظار إلى حين الوضع من أجل إجراء خبرة طبية جينية وإسناد نسب المولود إلى والده الحقيقي حسب نتيجة التحاليل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.