MGPAP_Top

محمد اوجار :”خطر الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء يتزايد والتعاون المشترك أصبح ملحا”

محمد اوجار :”خطر الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء يتزايد والتعاون المشترك أصبح ملحا”

النعمان اليعلاوي

قال وزير العدل، محمد اوجار، إن المغرب بادر في نطاق محاربة الارهاب إلى “اتخاذ مجموعة من الإجراءات والتدابير المهمة التي تستجيب لالتزاماتها الدولية في مجال مكافحة الإرهاب، تتجلى أساسا في المصادقة على جل الاتفاقيات الدولية المرتبطة بالموضوع، وإبرام اتفاقيات تعاون قضائي وأمني مع العديد من الدول”، مضيفا أن المغرب . عمل على الالتزام بتقديم التقارير الدورية إلى لجنة مكافحة الإرهاب، والاستجابة لطلبات لجنة العقوبات المحدثة بموجب قرارات مجلس الأمن وخاصة القرار رقم 1267/1999”.

واوضح اوجار في ندوة حول التعاون المغربي الاسباني في مجال الامن ومحاربة الارهاب بمنطقة الساحل الصحراء اليوم الجمعة، بالرباط، أنه في إطار تجسيد الإرادة القوية للمملكة المغربية لتعزيز التعاون الإقليمي في مجال مكافحة الجريمة بما فيها قضايا الإرهاب، فإن المغرب سبق له أن أبرم عدة اتفاقيات ثنائية للتعاون القضائي مع كل دول المغرب العربي تهم بالأساس تنفيذ الأحكام والإنابات القضائية وتسليم المجرمين مع كل من دول الجزائر وتونس وليبيا وموريتانيا، إضافة إلى وجود مشاريع اتفاقيات مع بعض الدول من قبيل مشروع اتفاقيتي تعاون مع كل من تونس ومالي وبوركينافاصو تهمان التعاون القضائي وتسليم المجرمين.

وشدد اوجار على ان “خطر الخلايا الإرهابية النشطة على شريط دول الساحل أصبح يقض مضجع كل متتبع للوضع بالمنطقة، بفعل تصاعد التهديد الذي تشكله الخلايا المنتمية لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وغيره من التنظيمات الإرهابية”، موضحا ان عدد الخلايا والتنظيمات الإرهابية المرتبطة به، سجل ارتفاعا، وان “الخطر الكبير الذي أضحى يتهدد أمن دول المنطقة في ظل استغلال هذا التنظيم للوضع الجيوسياسي المتسم بعدم الاستقرار والتوتر جراء تداعيات الثورات التي وقعت في بعض هذه الدول”، مؤكدا على ضرورة “إيجاد أرضية تعاون مشتركة بين مختلف دول الساحل، تأخذ بعين الاعتبار البعد الإقليمي لنشاط هذه الخلايا والتنظيمات والخصوصيات الجغرافية للمنطقة والاختلافات والتقارب الحاصل بين الأنظمة القانونية لدولها”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة