مرض خطير يسبب نفوق عشرات الآلاف من الدجاج بآسفي والمحمدية

مرض خطير يسبب نفوق عشرات الآلاف من الدجاج بآسفي والمحمدية

م. الـكـرَّاوِي – م. عفيف

نفقت، خلال اليومين الأخيرين، عشرات الآلاف من الدجاج بإقليم آسفي، وسط مخاوف كبرى من انتقال العدوى الوبائية إلى كل مناطق المغرب، خاصة وأن السلطات المحلية والبيطرية ووزارة الفلاحة لم يعلنوا بشكل رسمي بعد عن الأسباب الحقيقية التي أدت إلى النفوق المفاجئ للدجاج ولم يتم حتى الآن اتخاذ الاحتياطات الصحية اللازمة.

هذا وكشف مربو الدواجن في جماعة احرارة القروية بإقليم آسفي، أنه تسجل يوميا ما بين 500 إلى ألف حالة نفوق مفاجئ للدجاج، مضيفين أنهم يجهلون حتى الآن سبب المرض الغامض الذي أتى على أعداد كبيرة من القطعان وتسبب في إفلاس العديد من المربين، وتحول الساحل الصخري لشاطئ «لالة فاطنة» إلى مقبرة عشوائية لعشرات الآلاف من قطعان الدجاج النافق، حيث سارع العديد من المربين إلى التخلص من الدجاج النافق عبر رميه في صخور شاطئ «لالة فاطنة»، في غياب أي تدخل من السلطات المحلية التي لم تقم بأي تحاليل طبية ولم تتم محاصرة هذا الوباء عبر حرق الدجاج النافق وعدم تركه في الهواء الطلق.

pl1

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *