جريمة

مروج مخدرات بالعرائش يذبح زوجته ويسلم نفسه للأمن

العرائش: محمد أبطاش

 

 

 

عملت “الأخبار” من مصادر أمنية، أن شخصا من ذوي السوابق القضائية، ويعرف بكونه أحد مروجي المخدرات بمدينة العرائش، أقدم على ارتكاب جريمة بشعة في حق زوجته، وذلك حوالي الساعة الرابعة فجرا من أول أمس الخميس، وذلك بحي “الناباص”. ووفق المصادر ذاتها، فإن المشتبه به، مباشرة بعد دخوله للمنزل، دخل في سجال مع زوجته الضحية حول تأخره المستمر، الأمر الذي جعله يستل سكينا من الحجم الكبير، ليقوم بذبحها أمام أعين أطفالهما الثلاثة القاصرين، إذ مباشرة بعد هذه الواقعة، فر الجاني نحو مكان مجهول، فيما دخل الأطفال في حالة من الهستيريا ولم يتم اكتشاف الجريمة سوى بعد مرور حوالي ساعة حيث قام الطفل الأكبر والذي لا يتجاوز سنه الرابعة، بالخروج أمام المنزل، وهو ملطخ بالدماء، وظل يصرخ، ما لفت انتباه الجيران.

وحسب المعلومات ذاتها، فإن المصالح الأمنية وعناصر من الشرطة العلمية والتقنية انتقلت على الفور إلى مكان وقوع الجريمة، حيث عثرت على الزوجة وهي مضرجة بدمائها، ليتم إجراء مسح جنائي لمسرح الجريمة، في الوقت الذي لم يسلم المشتبه به نفسه سوى في الساعات الأولى من ليلة الحادث، بعد أن حاول مغادرة المدينة دون جدوى تقول المصادر نفسها، وذلك في ظل الحراسة الأمنية المشددة التي تم فرضها، على مستوى السدود القضائية للمدينة، فضلا عن انتشار دوريات أمنية للبحث عن مرتكب هذه الجريمة المشتبه به، والذي أقر بارتكابها بعد تسليمه لنفسه، حيث حرر محضر في النازلة وتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية للكشف عن ملابسات أكثر حول ما جرى في انتظار تقديمه لغرفة الجنايات لدى استئنافية طنجة لتقول العدالة كلمتها في هذه المسألة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق