حوادث

مروج مخدرات يعتدي على جندي بالسلاح الأبيض بقصبة المهدية

القنيطرة: المهدي الجواهري

 

اهتز حي قصبة المهدية، ليلة الأحد الماضي، على وقع جريمة اعتداء بالسلاح الأبيض تعرض لها شاب يشغل جنديا بالقوات المسلحة الملكية على يد تاجر مخدرات معروف بسوابقه القضائية، إثر خلاف نشب بين الطرفين في ساعة متأخرة من الليل، استل فيها مروج المخدرات سكينا ووجه به طعنات غادرة إلى الضحية على مستوى الرأس ومختلف أنحاء جسده.

وأكدت مصادر من قصبة المهدية أن مروج المخدرات اعترض سبيل الجندي الشاب ليلا وهو متوجه إلى مسكنه، بعدما قضى يومه في الاستجمام بشاطئ المهدية رفقة أحد أقاربه، قبل أن يقوم بالاعتداء عليه بواسطة السلاح الأبيض.

وأضافت مصادر “الأخبار” أن الجندي من شدة الطعنات فر بجلده، وسقط يتوجع من الألم في بركة من الدماء يصرخ في مشهد مؤثر، مطالبا بإنقاذه من الموت ونقله إلى المستشفى لإسعافه، لكنه ظل مرميا في الشارع إلى أن حضر أفراد من عائلته، الذين توجهوا إلى مفوضية الأمن القريبة من الحادث، حيث تم إخبار مصالح الشرطة التي حضرت إلى عين المكان واتصلت بسيارة الإسعاف، ليتم نقل الجندي في حالة صحية حرجة إلى مستشفى الإدريسي بالقنيطرة، الذي أحاله بدوره على المستشفى العسكري بالرباط لتلقي العلاجات الضرورية.

وحسب المعطيات التي حصلت عليها “الأخبار”، فرجال الشرطة قاموا بتمشيط الحي بحثا عن المعتدي، الذي تم القبض عليه والاستماع إلى أقواله وتقديمه أمام أنظار المحكمة.

وفي السياق نفسه، أكد سكان حي قصبة المهدية أن مكان وقوع جريمة الاعتداء على الجندي، أصبح مرتعا لذوي السوابق القضائية ومروجي المواد السامة، حيث شهد الحي مثل هذا الحادث، الأسبوع الماضي، بعدما تم الاعتداء على فتاة وتشويه وجهها بواسطة سكين.

وطالب السكان ولاية أمن القنيطرة بالحزم مع العصابات الإجرامية ومروجي المخدرات والأقراص المهلوسة، الذين نشروا الرعب وسط منطقة قصبة المهدية، التي تحولت إلى بؤرة للاعتداءات على المواطنين بالأسلحة البيضاء، بسبب التراخي الأمني وغياب دوريات الشرطة ليلا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق