GCAM_Top
TM_Top
TM_Top-banner_970x250

مريم السعلي.. الباحثة عن العلاقة بين الحلم والفن

مريم السعلي.. الباحثة عن العلاقة بين الحلم والفن

تقول الدراسات الطبية والتشريحية إن الفن والحلم ينطلقان من الباحة الدماغية نفسها، وتقول الفنانة التشكيلية مريم أبوزيد السعلي، وهي فنانة تشكيلية وباحثة في سلك الدكتوراه بالأدب الفرنسي الفرنكفوني، إن أهم المواضيع التي تشتغل عليها اليوم هو ذلك الارتباط الوثيق بين الفن والحلم، وهو ما تحاول السعلي تجسيده في لوحاتها الفنية التي قالت إنها تجد فترة تلاق بين الحلم والفن من خلال ألوان حالمة تتعلق بتلك ترتبط بالحلم من جهة، كما ترتبط بالفن من جهة ثانية تكون في الغالب أسود أو أحمر وما بينهما.
تقول مريم إنها لا تبدأ الاشتغال على لوحة من لوحاتها إلا إذا باشرت التخطيط لما ستجسده تلك اللوحة، وهو التخطيط الذي لا يتم إلا بالورقة والقلم، كمن يخطط لموضوع امتحان أو عرض مسرحي وأدبي سيلقيه على الجمهور، فكذلك حال مريم، فما أن تبدأ الاشتغال على لوحتها حتى تبدو منعزلة عن العالم، وهو الانعزال الذي تقول مريم إنه لا يجب أن يطول  لدى الفنان، خصوصا داخل ورشته، حيث إن الانعزال لن يخدم القضايا، بل يجب أن يكون هناك بين الفينة والأخرى لقاء للفنان مع زملائه وباقي الفنانين لربط الأفكار وتجديد التصورات.
تقول مريم إن مسارها الفني مازال في بداياته وإنها مازالت في تطور مستمر من خلال اللقاءات التي تجمعها بالفنانين التشكيليين، موضحة أن تيمة الحلم والفن لا يمكن فصلهما وهو ما يظهر من خلال اللوحات التي تشتغل عليا، مؤكدة أن الفن بين الكتابة والرسم والحلم كلها عناصر أساسية في عملها الحالي، وأن الألوان تتحدد من خلال الموضوع المعالج وفي الغالب ما تكون هذه الأفكار مرتبطة بالحلم أو الفن وهذه الأفكار التي تتجسد في اللوحات والتي ترهق صاحبها إرهاق الوتيرة الحالية للعمل الدائم.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة