MGPAP_Top

مزوار يرشح متابعا قضائيا في شبهة فساد انتخابي

مزوار يرشح متابعا قضائيا في شبهة فساد انتخابي

أكادير: محمد سليماني

حسم حزب التجمع الوطني للأحرار، خلال لقاء حزبي حضره كل من رئيس الحزب، صلاح الدين مزوار، والوزير محمد بوسعيد، نهاية الأسبوع الماضي، في لائحة وكلاء الحزب للانتخابات البرلمانية المقبلة. ومن مفاجآت هذا الاختيار، تزكية وكيلي لائحتين واختيارهما دون غيرهما للترشح، بالرغم من سوابقهما القضائية.

ففي دائرة تارودانت الجنوبية، تم اختيار المنسق الجهوي للحزب والرجل الحديدي في حزب «الحمامة»، محمد بوهدود بودلال، وكيلا للائحة الأحرار، بالرغم من متابعته من طرف القضاء بتهمة الفساد الانتخابي، خلال استحقاقات مجلس المستشارين الأخيرة، حيث أيدت محكمة الاستئناف قبل أسابيع الحكم الابتدائي الصادر عن ابتدائية أكادير ضد بودلال، بإدانته بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ وغرامة مالية قدرها 50 ألف درهم. إلا أنه رغم هذه العقوبة، فقد قرر بودلال من جديد خوض غمار منافسات انتخابات مجلس النواب، التي دأب منذ حوالي 40 سنة على خوضها بمسقط رأسه بدائرة تارودانت الجنوبية، كما قرر تمكين ابنته من منصب متقدم في اللائحة الوطنية للنساء.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة