مسؤولون يتحسسون رؤوسهم بعد كشف صحافي إسباني دخل سرا تورط دركيين في تسهيل المأمورية على المهربين بسواحل تطوان

مسؤولون يتحسسون رؤوسهم بعد كشف صحافي إسباني دخل سرا تورط دركيين في تسهيل المأمورية على المهربين بسواحل تطوان

طنجة: محمد أبطاش

 

أجرت صحيفة «إسبانيول» الإسبانية، بشكل سري بالمناطق الشمالية للمملكة، تحقيقا صحافيا عن طريق تتبع طرق تهريب المخدرات، خصوصا الشيرا منها، بعد تمكن أحد صحافييها من مرافقة مهربين على امتداد المناطق الشمالية للمملكة، انطلاقا من مدينة تطوان والمضيق، مرورا بجبل طارق، على متن قارب سريع محمل بـ 2.4 طن من الحشيش المغربي بقيمة 3.6 ملايين أورو. وأشار معد التحقيق إلى أن عناصر تابعة لمصالح الدرك الملكي، على حد تعبيره، قامت بتسهيل المأمورية على المهربين، بعد أن أشارت إليهم بواسطة الأضواء الخفيفة للمرور بإحدى المناطق الضيقة بمحيط مدينة تطوان، مضيفا أنه تم منعه من المستلزمات الخاصة بالتصوير وغيرها لاحترازات أمنية من قبل المهربين، خصوصا أنه كان يفاوض على هذه المسألة منذ أشهر، بعد أن توسط له أحد المغاربة في هذا المجال.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة