آخر الأخبار

مستشار ألغت المحكمة انتخابه يوقع تراخيص لفيلات عشوائية بآسفي

مستشار ألغت المحكمة انتخابه يوقع تراخيص لفيلات عشوائية بآسفي

آسفي: المَهْدي الكًرَّاوي

خلق مستشار جماعي في جماعة احرارة بإقليم آسفي الحدث، بعدما رخص في تحد للقانون وللسلطات المحلية تراخيص ربط فيلات عشوائية في ملكية نافذين شيدت على البحر بشاطئ لالة فاطنة، بالماء والكهرباء، رغم أن ولاية آسفي كانت قد قامت بتنفيذ عملية هدم واسعة لهذه الفيلات الشاطئية. وكشفت معطيات ذات صلة أن المستشار الجماعي المفوض له في شؤون التعمير بجماعة احرارة، والذي ألغت المحكمة الإدارية بمراكش انتخابه، لكونه يحمل صفة نائب لأراضي الجموع، قام قبل أيام قليلة فقط بالرغم من صدور هذا الحكم القضائي الذي يلغي انتخابه، بتوقيع تراخيص لعدد كبير من البنايات العشوائية، التي مكن أصحابها من رخص إدارية وأضفى الصبغة القانونية عليها في مخالفة صريحة لقوانين التعمير. واستغرب أعضاء في جماعة احرارة قيام النائب الثالث للرئيس بتوقيع شهادات المطابقة، ورخص الربط بالماء والكهرباء لبنايات عشوائية صدرت في حقها قرارات بالهدم، وتم تنفيذها بإشراف مباشر من الوالي ورجال السلطة والدرك الملكي وأعوان السلطة المحلية. وعاد أصحاب فيلات وقصور فاخرة شيدت عشوائيا على الشريط الساحلي بين مدينة آسفي وشاطئ لالة فاطنة إلى استئناف أشغال البناء في الأيام القليلة الماضية، بدون رخصة ولا تصاميم هندسية، حيث منحت لهم جماعة احرارة شهادات مطابقة وشهادات إدارية لربطها بالماء والكهرباء.
وتلقى المكتب الوطني للماء والكهرباء بآسفي، خلال الأسبوع الجاري، العديد من طلبات الربط لفيلات عشوائية شيدت على الشريط الساحلي المطل على البحر في منطقة يمنع فيها التعمير والبناء، بعد هدمها سابقا في عملية قادتها ولاية آسفي.
وعلمت «الأخبار» أن عبد الفتاح لبجيوي، والي آسفي، طلب تقريرا مفصلا عن التراخيص والشهادات التي وقعها خلال هذه الأيام النائب الثالث لرئيس جماعة احرارة، ولم تستبعد مصادر الجريدة أن تلجأ وزارة الداخلية إلى استصدار قرارات بالعزل في حق منتخبين بالجماعة، بعدما أعلنوا صراحة في فيديو يتداول بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي دعمهم للبناء العشوائي، وتشجيعهم المواطنين على البناء بدون رخصة، وتمكينهم خارج القانون من كل وثائق المطابقة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة