مستشار برلماني استقلالي بغرفة الفلاحة بجهة طنجة يرتكب مجزرة بيئية ضد طائر الحبار

مستشار برلماني استقلالي بغرفة الفلاحة بجهة طنجة يرتكب مجزرة بيئية ضد طائر الحبار

طنجة: محمد أبطاش

أقدم المستشار البرلماني محمد لشهب، عن غرفة الفلاحة بجهة طنجة- تطوان- الحسيمة، الشهر الماضي، على ارتكاب مجزرة في حق طائر الحبار، حين ممارسته لهواية الصيد بإحدى المناطق الجبلية بضواحي مدينة وزان.

وحسب الصور والمعلومات المتوفرة، فإن المستشار البرلماني عن حزب الاستقلال، قام بخرق قانوني حين اصطاد كميات من طائر الحبار تفوق ما هو مصرح به قانونيا، والتي لا تتجاوز أربعة طيور من الحبار أو أربعة أرانب، إذ تجاوز الأمر 20 طائرا في أوقات متفرقة بين شهري نونبر ودجنبر، حسب المعطيات ذاتها، علما أن المدة القانونية للصيد تنطلق من الأحد الأول من شهر أكتوبر إلى يوم الأحد الأخير من شهر دجنبر، في حين لم تصدر المصالح المختصة بالمياه والغابات أي توضيحات للرأي العام المحلي، تزامنا ومتابعة أشخاص قاموا باصطياد نسر ذهبي في الآونة الأخيرة بضواحي مدينة شفشاون، خصوصا أن الفصل 16 من القانون المتعلق بالصيد البري الصادر في 6 ذي الحجة 1341 الموافق لـ21 يوليوز 1923، والذي يتعلق ببعض مخالفات الصيد المتسمة بالخطورة، يشدد «على أنه وقع الرفع على التوالي من مقدار الغرامة لتكون متراوحة بين 4000 درهم و14000 درهم، ومن مدة العقوبة الحبسية التي صارت محددة من شهرين إلى ستة أشهر»، في حال رصد مخالفات من هذا القبيل.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة