الرئيسية

مصرع شخص بسبب شجار ولصوص يرسلون شابا إلى مستعجلات طنجة

محمد أبطاش

 

 

 

 

شهدت مدينة طنجة، خلال اليومين الماضيين، عدة حوادث أمنية متفرقة، حيث توفي شخص بعد أن تعرض للرشق بالحجارة على مستوى حي مسنانة.

وحسب بعض المصادر، فإن المصالح الأمنية فتحت بحثا في الموضوع، ليتبين أن الأمر يتعلق بقضية سوء الجوار نتج عنها ضرب وجرح أديا إلى الموت دون نية إحداثه.

وتعود وقائع الحادث إلى نزاع بين الجيران تبادل خلاله الطرفان الضرب والجرح، حيث قام شاب يبلغ من العمر  22 سنة برشق جاره 60 سنة بالحجارة ليصيبه في رأسه ويتم نقله إثرها إلى المستشفى حيث وافته المنية هناك. وحسب المعطيات ذاتها، فإن مصالح الدائرة الأمنية الحادية عشرة أوقفت الشاب مرتكب الاعتداء وقامت بإحالته على المصلحة الولائية للشرطة القضائية قصد البحث معه في الموضوع، بإشراف من النيابة العامة المختصة.

وفي السياق نفسه، أفادت بعض المصادر بأن شابا تعرض لإصابات خطيرة جراء اعتداء تعرض له من طرف لصوص كانوا يترصدونه على مستوى منطقة سيدي إدريس، ما أدى إلى نقله صوب مستعجلات المستشفى المحلي نتيجة هذه الإصابات، وذلك عقب التهجم عليه باستعمال الأسلحة البيضاء، حيث أصيب جروح خطيرة في مختلف أنحاء جسمه نتيجة الطعنات التي تلقاها، في وقت عملت المصالح الأمنية على فتح تحقيق دقيق للوقوف على الحيثيات المرتبطة بالحادث، قصد إيقاف هؤلاء اللصوص، بعد أن تأكد أن للأمر علاقة بالسرقة.

وارتباطا ببعض المجهودات الأمنية، أفادت مصادر بأن مصالح ولاية أمن طنجة تفاعلت مع شريط فيديو يظهر قيام ثلاثة أشخاص بسرقة شاب بالعنف بحومة دار المويكنة، حيث سبق لأمن منطقة بني مكادة فتح بحث في الموضوع، وتمكنت فرقة الشرطة القضائية من تحديد هوية الفاعلين وإبقاف الفاعل الرئيسي الملقب ب «معيزة»، فيما تمكنت فرقة الأبحاث للشرطة القضائية لبني مكادة من إيقاف المشتبه به الثاني في عملية الاعتداء، ويتعلق الأمر بالمسمى (أ. ك)، حيث مباشرة بعد عودته للحي الذي يقطن به، جرى إيقافه ووضعه رهن تدبير الحراسة النظرية قصد البحث، بإشراف من النيابة العامة المختصة، والبحث جار لإيقاف شريكهما الثالث الظاهر في فيديو السرقة بالعنف.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Al akhbar Press sur android
إغلاق
إغلاق