مصرع طبيبين من هيئة وجدة في حادثة سير بإقليم تاوريرت

مصرع طبيبين من هيئة وجدة في حادثة سير بإقليم تاوريرت
  • وجدة: ادريس العولة

    لقي طبيبان بهيئة وجدة مصرعهما، مساء أمس (الأحد)، بالطريق الثانوية الرابطة بين مدينة تاوريرت وبلدية دبدو في حادثة سير مؤلمة، جراء انقلاب السيارة التي كانا يمتطيانها على مستوى الجماعة القروية «العطف»، حينما كانا عائدين من رحلة صيد من إحدى المحميات الطبيعية المتواجدة بالإقليم، حيث لقي أحدهما مصرعه على الفور ويتعلق الأمر بالدكتور «الشطايبي» اختصاصي في أمراض القلب حيث يملك عيادة خاصة بمدينة وجدة، فيما لقي زميله في المهنة الدكتور «زايد»، اختصاصي في طب العيون، حتفه مباشرة بعد وصوله إلى المستشفى الإقليمي لمدينة تاوريرت.

    هذا وفور علمها بالخبر، هرعت مصالح الدرك الملكي وممثلون عن السلطة المحلية قصد إنجاز محاضر قانونية، فيما تولت مصالح الوقاية المدنية نقل الضحيتين نحو المستشفى.

    وفي السياق ذاته، عزت مصادر «فلاش بريس» أسباب الحادثة إلى عطب مفاجئ أصاب سيارة رباعية الدفع كانت تقل الطبيبين الهالكين، الأمر الذي جعل السائق يفقد تحكمه في المقود ما أدى إلى زيغها عن مسارها.

    يذكر أن المحور الطرقي المذكور يشهد عدة حوادث سير مميتة، جراء الوضع الكارثي الذي ظل عليه منذ سنوات، في ظل غياب الصيانة من قبل وزارة التجهيز التي غيبت المنطقة من اهتماماتها رغم دق ناقوس الخطر أكثر من مرة من طرف الساكنة من أجل الالتفات إلى معاناتهم ومشاكلهم قصد رفع الحصار المضروب عنهم، وخاصة خلال فصل الشتاء حيث تشهد المنطقة تساقطات ثلجية مهمة تزيد معاناة أخرى إلى ما تعانيه الساكنة مع الطريق.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !!حقوق النسخ محفوظة